تواصل معنا

أخبار الشركات الناشئة

تقرير أكرونيس يعكس مناعة دولة الإمارات في مواجهة تهديدات برمجيات الفدية

دولة الإمارات تقود المنطقة في مجال الأمن السيبراني وتحقق أدنى معدلات الإصابة بنسبة تصل إلى 10%

منشور

في

أكرونيس

كشفت شركة أكرونيس الرائدة عالمياً في مجال الحماية السيبرانية في أحدث تقرير لها عن قصة نجاح ملهمة حول قدرة دولة الإمارات العربية المتحدة ودول منطقة الخليج العربي على مواجهة الهجمات السيبرانية. ويستعرض التقرير رؤى وتحليلات أكرونيس لمشهد الأمن السيبراني في دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، ليعكس المناعة القوية لهذه المنطقة في مواجهة هجمات برمجيات الفدية، مع ظهور علامات مبشرة بانحسار التهديدات.

ويتوقع تقرير أكرونيس للتهديدات السيبرانية 2023 حدوث استقرار واضح في وتيرة الكشف عن برمجيات الفدية طوال الربع الرابع من عام 2023 بفضل التزام المنطقة بتحصين المشهد الرقمي وحمايته من الهجمات. كما يتوقع التقرير عودة للمستويات الهادئة بعد القفزة التي حدثت في الربع الأول من عام 2023، الذي شهد زيادة الهجمات بنسبة 6٪ مقارنة بالربع الرابع من عام 2022.

عن شركة أكرونيس

تُوحّد شركة أكرونيس بين حماية البيانات والحماية السيبرانية لتقدم لعملائها حماية سيبرانية متكاملة ومؤتمتة، تمكنهم من مواجهة تحديات السلامة وإتاحة الوصول والخصوصية والأصالة والأمن (SAPAS) لهذا العالم الرقمي الحديث. تقدّم “أكرونيس” حماية سيبرانية فائقة لكل من البيانات والتطبيقات والأنظمة؛ وذلك بواسطة البرامج المبتكرة المتقدمة لمكافحة البرمجيات الخبيثة وحلول النسخ الاحتياطي والتعافي بعد الكوارث وحلول إدارة حماية النقاط النهائية بواسطة الذكاء الاصطناعي، كل ذلك بفضل ما تتمتع به نماذج النشر المرنة ل”أكرونيس” التي تناسب احتياجات مقدمي الخدمات ومحترفي مجال تقنية المعلومات. كما يمكن لـ”أكرونيس” حماية أي بيئة تقنية؛ بداية من البيئة السحابية مروراً بالبيئات الهجينة وحتى البيئات الموجودة بالمباني والمواقع بسعر منخفض ومتوقع، وذلك بفضل تقنية مكافحة البرمجيات الخبيثة بواسطة الذكاء الاصطناعي وتقنية مصادقة البيانات بواسطة البلوكتشين. “أكرونيس” شركة سويسرية تأسست في سنغافورة. لديها سجل حافل من الابتكار عبر عقدين من الزمان، يعمل بالشركة أكثر من 2,000 موظف في 45 موقعاً حول العالم. يتوفر حل “أكرونيس سايبر بروتيكت” بـ 26 لغة في أكثر من 150 دولة ويستخدمه أكثر من 20,000 مزود خدمات لحماية أكثر من 750,000 شركة حول العالم.

حقيقة مشهد تهديدات برمجيات الفدية في دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي

في ظل سرعة التطور وانعدام اليقين، تبرز دول مجلس التعاون الخليجي وفي مقدمتها الإمارات لتمثل واحة للأمن السيبراني على الصعيد العالمي وفق ما أورده تقرير أكرونيس للتهديدات السيبرانية 2023، وفيما يلي أهم النقاط الواردة بالتقرير:

  1. تصاعد تكاليف الهجمات السيبرانية في الشرق الأوسط: كشف تقرير التهديدات السيبرانية عن زيادة وتيرة عدة أشكال من الهجمات السيبرانية في منطقة الشرق الأوسط، مما يؤدي إلى وقوع خسائر مالية ضخمة للشركات. تشتمل هذه الهجمات السيبرانية على نطاق واسع من التهديدات؛ من بينها القرصنة والبرمجيات الخبيثة وخروقات البيانات، وتشير بيانات شركة آي بي إم بوضوح أن متوسط تكلفة الهجمة السيبرانية على المؤسسات في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات يقدّر بحوالي 6.53 مليون دولار، بما يزيد عن المتوسط العالمي بنسبة 69%.
  2. النجاح في مواجهة هجمات الفدية: على الرغم من تزايد التكاليف المتعلقة بتلك الهجمات السيبرانية في العموم، إلا أن دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي أظهرت قدرة عالية على مواجهة هجمات الفدية، مثل تشفير ملفات ضحية الهجوم ومطالبته بفدية مقابل إتاحة الوصول إليها مرة أخرى. ويشير التقرير إلى التوقعات بأن تظل أعداد برمجيات الفدية المكتشفة شهرياً ثابتة حتى نهاية عام 2023. مما يعكس قوة تدابير الحماية السيبرانية في المنطقة وقدرتها على التعامل مع هجمات الفدية.
  3. التحديات المستمرة لهجمات الاحتيال: على الرغم من انحسار هجمات الفدية؛ إلا أن هجمات الاحتيال تمثل تهديداً مستمراً إلى يومنا هذا. حيث يواصل القراصنة ومجرمو الإنترنت استهداف بيانات تسجيل الدخول، مما يستدعي من الشركات في المنطقة المزيد من الحيطة والحذر.
  4. التعامل مع البرمجيات الخبيثة: تشير البيانات القادمة من المملكة العربية السعودية ودولة الكويت بوجود نسبة إصابة 11% بتلك البرمجيات حتى تاريخ مايو 2023، مما يضعهما في الترتيب 25 و 27 عالمياً، بينما تحافظ دولة الإمارات على وضع أفضل نسبياً، إذ تبلغ نسبة الإصابة 10% مما يضعها في الترتيب 31 عالمياً.
  5. الذكاء الاصطناعي يعيد صياغة المشهد من جديد: لا شك أن ظهور تقنيات الذكاء الاصطناعي قد أعاد صياغة مشهد الحماية السيبرانية من جديد وعزز جهود محاربة القراصنة. تشير البيانات إلى تبني ما يزيد على 70% من الشركات في دولة الإمارات لتقنيات الذكاء الاصطناعي في عمليات اتخاذ القرار، مما يبرز كفاءة هذه التقنية العالية في مجابهة الهجمات السيبرانية المتطورة. ويعكس هذا المستوى من الالتزام باستخدام الذكاء الاصطناعي رغبة المنطقة في بلوغ أعلى درجات التمييز في مجابهة الهجمات السيبرانية.

وفي هذا السياق، قال زياد نصر المدير العام لمنطقة الشرق الأوسط في شركة أكرونيس: “نظراً لموقع الشرق الأوسط على الصعيد العالمي وبالأخص دولة الإمارات وتحولها إلى مركز اقتصادي عالمي، أصبحت شركات القطاعين العام والخاص هدفاً أساسياً للهجمات السيبرانية. وعلى مدار السنوات القليلة الماضية، كانت هجمات الفدية هي مصدر القلق الرئيسي ولكن مع تبني العديد من الإجراءات والتدبير الحازمة وغير المكلفة لتفادي تلك الهجمات وتوفير حلول تقنية للتعامل معها، تمكن صناع القرار في المنطقة من التغلب على هذه الهجمات والحد من آثارها الخطيرة. ومن المؤكد أن التعليم المستمر وزيادة القدرات والمهارات البشرية واستثمار الشركات في تدابير الحماية السيبرانية عبر مختلف القطاعات من أهم المحاور لتأهيل المنطقة لمجابهة التهديدات السيبرانية المستمرة”

وعلى خلفية ما تظهره دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليج من براعة وقدرة على ساحة الحماية السيبرانية العالمية، تدعم أكرونيس هذه الجهود والقدرات من خلال توفير أدوات وحلول متقدمة وإستراتيجيات للحماية السيبرانية، بما يمكن هذه الدول من استكشاف مشهد التهديدات السيبرانية المتغيّر.

أسطورة نادي مانشستر سيتي يحضر معرض جيتكس للحماية السيبرانية

وللتأكيد على الأهمية المتزايدة للحماية السيبرانية، رحب فريق أكرونيس بأسطورة نادي مانشستر سيتي اللاعب بول ديكوف الذي يزور جناح أكرونيس للتأكيد على أن الحماية السيبرانية لا تمثّل تحدياً تقنياً فحسب، لكنها مسعى يتطلب مشاركة الجميع. وشهدت زيارة ديكوف تقديم عروض مباشرة جذابة، بالإضافة إلى أنشطة ألعاب مبهجة ورؤى حصرية حول أحدث اتجاهات الأمن السيبراني وابتكاراته.

واستحوذ جيمس سلابي، مدير الحماية السيبرانية لدى أكرونيس على اهتمام الحاضرين من خلال استعراض أهمية القيادة ورؤيته الخاصة لها، كما كشف عن أحدث الإستراتيجيات في مجابهة الهجمات السيبرانية القائمة على الذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى كيفية بناء قدرات فعالة لمجابهة الهجمات، مع استكشاف عالم الأمن السيبراني شديد التعقيد، واختتم بكيفية إعداد خطة طوارئ للشركات لمجابهة التهديدات السيبرانية وحماية البيانات شديدة الأهمية لمايكروسوفت 365 وجوجل وورك سبيس.

وعلى الرغم من تصاعد التهديدات عالمياً، إلا أن دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي تقف جميعها على أرض صلبة، في ظل التوقعات بانحسار هجمات برمجيات الفدية في الربع الرابع من العام. وفي ظل ما تشهده ساحة المعركة الرقمية من تطورات، يمكننا القول أن دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي على أتم الاستعداد لمواجهة التهديدات السيبرانية المتغيّرة مع ضمان سلامة منظوماتها الرقمية، خاصة مع استمرار أكرونيس ومثيلاتها من الشركات في تقديم الدعم المحوري لتعزيز وضع الأمن السيبراني في المنطقة.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required

تمويل

أوتو OTO السعودية للشحن واللوجستيات تحصد تمويلاً كبيراً بقيمة 8 ملايين دولار

تربط التجار مع أكثر من 250 شركة شحن وتوصيل محلية ودولية

منشور

في

بواسطة

أعلنت شركة أوتو OTO ، المتخصصة في الشحن والحلول اللوجستية، عن إغلاق جولة استثمارية من السلسلة (A) بقيمة 30 مليون ريال سعودي (8 ملايين دولار أمريكي)، بقيادة سنابل للاستثمار، التابعة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، ومشاركة من سدو المالية، Iliad Partners، Soma Capital، وPropeller.

تعزيز التوسع وتحسين الخدمات

تأسست أوتو OTO في عام 2019 على يد محمد الرزاز وفرقان عُزار، وتعمل حاليًا في المنطقة العربية وتركيا. وقد نجحت الشركة في جمع استثمارات بقيمة 12.3 مليون ريال سعودي (3.3 مليون دولار أمريكي) في جولاتها السابقة، بمشاركة صناديق مثل MEVP، دراية فنتشرز، و500Global. تنوي الشركة استثمار الأموال الجديدة في تعزيز وجودها في السعودية والإمارات وتركيا، مع تحسين منصتها لتقديم ميزات جديدة تستهدف الشركات الصغيرة والمتوسطة وأصحاب الأنشطة التجارية الإلكترونية.

تقدم أوتو OTO حلولًا متكاملة للشحن والتخزين، مما يسمح للتجار بالربط مع أكثر من 250 شركة شحن وتوصيل محلية ودولية، إضافة إلى مزامنة الطلبات وأتمتة عمليات الشحن. يمكن للتجار استخدام عقودهم الخاصة أو شراء بوليصيات الشحن مباشرة من المنصة بأسعار تنافسية.

تعليقات حول الاستثمار

قال محمد الرزاز، المؤسس الشريك والرئيس التنفيذي لأوتو: “نجاحنا في تأمين هذه الاستثمارات يؤكد التزام فريقنا بتطوير قطاع الشحن والخدمات اللوجستية في المنطقة، بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030. نحن ملتزمون بتقديم حلول مبتكرة تدعم التجار وأصحاب الأعمال.”

من جانبه، قال فرقان عُزار، الرئيس التنفيذي للتقنية والمؤسس الشريك لأوتو: “هذا التمويل يمنحنا الدفعة اللازمة لتحقيق رؤيتنا بأن نصبح بوابة الشحن الإلكترونية الرائدة. سنسرع وتيرة نمونا ونقدم حلول شحن مبسطة ومؤتمتة لتجار التجزئة والمتاجر الإلكترونية.”

أداء الشركة الحالي

تخدم أوتو OTO حاليًا أكثر من 10 آلاف علامة تجارية محلية ودولية، وسجلت زيادة كبيرة في إيراداتها وعدد الطلبات المعالجة خلال العام الماضي.



# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا
تابع القراءة

تمويل

تطبيق أخطبوط السعودي للعناية بالسيارات يحصد جولة استثمارية مبدئية بقيمة مليون ريال

وصل عدد مستخدمي التطبيق إلى أكثر من 18 ألف مستخدم.

منشور

في

بواسطة

أعلنت شركة “عناية السيارة” عن نجاح تطبيقها المتخصص في خدمات العناية المتنقلة للسيارات “أخطبوط” في إغلاق جولة استثمارية أولى بقيمة مليون ريال سعودي، بمشاركة مجموعة من المستثمرين الملائكيين.

نمو وتوسع تطبيق أخطبوط

انطلق تطبيق أخطبوط في الرياض في أكتوبر 2023، بواسطة أحمد العيسى واستديو لون للشركات الناشئة. يوفر التطبيق خدمات الغسيل والتلميع المتنقل للسيارات حسب الطلب. وأعرب أحمد العيسى، الرئيس التنفيذي لأخطبوط، عن سعادته بإغلاق الجولة الاستثمارية، مؤكدًا أن الدعم المالي سيساعد في تحقيق مستهدفات التوسع والنمو.

وأضاف العيسى أن تطبيق أخطبوط يتماشى مع رؤية المملكة 2030 في التحول التقني، مشيرًا إلى أن النموذج العمل يساعد على توفير الوقت والجهد للعملاء ويقلل من استهلاك الماء في عمليات الغسيل.

أداء التطبيق الحالي وخطط المستقبل

وصل عدد مستخدمي التطبيق إلى أكثر من 18 ألف مستخدم، ونفذ التطبيق آلاف الطلبات. وقد وقع التطبيق عقود شراكة مع جهات حكومية وخاصة، ويسعى لفتح نظام الامتياز التجاري للتوسع.



# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا
تابع القراءة

تمويل

أوغرام Ogram الإماراتية لتكنولوجيا التوظيف تحصد تمويلاً جديداً وتبدأ التوسع الى السعودية

تتوقع أوغرام نموًا بنسبة 150% لعام 2024

منشور

في

بواسطة

أعلنت شركة أوغرام Ogram ، المتخصصة في تقنية الموارد البشرية ومقرها الإمارات، عن إغلاق جولة تمويل توسعية بنجاح، مع خطط للتوسع في السعودية. قادت الجولة شركة أوراسيا كابيتال، بمشاركة Aditum Investment Management و Everywhere VC.

توسيع نطاق العمليات

تأسست أوغرام Ogram في عام 2017 على يد كريم قوتلي وشفيق خرطبيل، وتوفر منصة للتوظيف المرن تُمكّن الشركات من التوظيف عند الطلب. وحققت الشركة ثلاثة ملايين ساعة عمل مرنة لمجتمعها المتزايد، مع معدل إنجاز تجاوز 90% في الإمارات واليونان.

تعليقات حول التمويل

قال شفيق خرطبيل، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لأوجرام: “نحن متحمسون للحصول على هذا التمويل لدعم توسعنا في السعودية وتحقيق الربحية هذا العام.” وأضاف جوليان بلوزو، شريك أول في أوراسيا كابيتال: “نحن متحمسون لدعم توسع أوجرام في السعودية، بما يتماشى مع التزام أوراسيا بالاستثمار في الشركات الناشئة المبتكرة.”

الأداء الحالي وخطط المستقبل

تتوقع أوغرام نموًا بنسبة 150% في ساعات العمل لعام 2024، وتستعد لجولة تمويل من السلسلة (ب) وصفقات اندماج واستحواذ محتملة في الربع الرابع من العام.



# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا
تابع القراءة

الأكثر رواجاً