تواصل معنا

تمويل

منصة بقشة الإماراتية للأزياء والموضة تغلق جولتها الاستثمارية الأولى بقيمة مليون دولار أمريكي

منشور

في

منصة بقشة

أعلنت منصة بقشة الإلكترونية للتسوق المتخصصة في عالم الأزياء؛ عن إغلاقها لأولى جولاتها الاستثمارية بقيمة مليون دولار أمريكي، وذلك بمشاركة مجموعة من المستثمرين على رأسهم صندوق واعد الإماراتي.

عن منصة بقشة

بقشة هي منصة تسوق إلكترونية إماراتية ناشئة،  متخصصة في عالم الأزياء، تأسست في عام 2018 على يد يحيى محمد صالح ، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي بمشاركة آخرين، تستهدف المنصة المهتمين بالأزياء والموضة في العالم العربي بالكامل، عن طريق تقديم تصميمات ومنتجات أصيلة من تصميم شباب مستقلين.

تضم المنصة أكثر من 15 ألف منتج مختلف، تم تصميمها على يد أكثر من 800 مصمم مستقل، تمكنت منصة بقشة من بيع منتجاتها في 40 دولة حول العالم حتى الآن، وهو نجاح هائل تم تحقيقه في سنوات قليلة.

ماذا تقدم منصة بقشة ؟

منصة بقشة

بقشة هي منصة تسوق إلكترونية متخصصة في تقديم وتسويق تصاميم الموهوبين في عالم الأزياء، وتعتبر أول منصة عربية تتميز بتقديم التصاميم الخليجية الأصيلة، ومن هنا جاء اختيار الإسم الذي يعبر عن الأصالة، فبقشة هي كلمة عربية فصحى وتستخدم في اللهجة الخليجية، وتعني قطعة القماش التي توضع بها صرة من الملابس أو الحلي وكل مايسهل حمله، حيث تقوم المرأة بربط أطرافها الأربعة لحماية ما بداخلها وحملها بسهولة.

تقدم منصة بقشة العديد من المنتجات ذات الطابع العربي الأصيل، فهناك العبايات والقفاطين والفساتين التي تحمل روح الخليج في تصميمها، بالإضافة إلى توفير ملابس خاصة للسفر، وملابس خاصة للبحر والرحلات، وأيضًا ملابس الأطفال المتنوعة، فضلًا عن الإكسسورات والحقائب النسائية والعطور العربية الأصيلة.

للحصول على منتجات بقشة كل ما عليك فعله هو الدخول للموقع الإلكتروني، ثم انشاء حساب خاص بك لتضيف كل ما يعجبك لحسابك الخاص، وهناك أيضًا مدونة بقشة والتي تقدم العديد من المقالات والنصائح في عالم الأزياء والموضة، والتي تساعد النساء في اختيار الملابس المناسبة لهن.

جولة استثمارية بمليون دولار

منصة بقشة

أعلنت منصة بقشة عن إغلاقها لجولتها الاستثمارية الأولى من فئة  (Seed) بقيمة مليون دولار أمريكي، وجاءت الجولة بقيادة مجموعة من المستثمرين بالإضافة إلى صندوق الوطن الإماراتي المبادرة المجتمعية لمجموعة من رجال الأعمال الإماراتيين بهدف دعم الشركات الناشئة، وخلق مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

وفيما يخص دعم صندوق الوعد للشركات الناشئة صرحت هند باقر، مدير عام الصندوق قائلة:” نحن حريصون في صندوق الوطن على المساهمة بتحفيز ريادة الاعمال، والعمل على توفير البيئة الملائمة التي تمكن الشركات الناشئة من النمو والازدهار عبر رواد الاعمال والمواهب، والمساهمة في إطلاق طاقاتها الإبداعية الكامنة، وتمكينها من ترجمة أفكارها لمشاريع تعزز جهود بناء اقتصاد المستقبل القائم على المعرفة والابتكار تماشياً مع رؤية قيادتنا الرشيدة في الاستعداد لمرحلة ما بعد النفط”.

وعبرت عن سعادتها بتمويل منصة بقشة قائلة:” نحن سعداء بمشاركتنا في تمويل منصة “بقشة”، التي تعتبر واحدة من الشركات التكنولوجية الرائدة في دولة الامارات، ومستعدون دائماً للعمل مع الموهوبين والمبدعين وتبني أفكارهم المبتكرة التي من شأنها المساهمة في خلق اقتصاد تنافسي ومتنوع يدفع المسيرة المستدامة والشاملة إلى آفاق جديدة من التقدم والازدهار.”

وتنوي بقشة استغلال هذا التمويل في  تطوير المنصة، وزيادة المنتجات، وزيادة عدد فريق العمل، واستخدام أفضل التقينات التي تعزز حضورها في أسواق جديدة، حيث تنوي المنصة الدخول لأسواق جديدة بدءًا من دول مجلس التعاون الخليجي.

وعن هذا الاستثمار الأولي علق الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لمنصة بقشة؛ يحيى محمد صالح :” نستعد اليوم لمرحلة جديدة من النمو والازدهار، حيث يتيح لنا الحصول على هذا التمويل تحقيق الاستفادة الأمثل من الفرص الكبيرة والواعدة التي يشهدها القطاع على مستوى المنطقة، ويمكننا من التوسع في نطاق عملنا وخلق فرص جديدة لمجموعة أكبر من المبدعين في مجال تصميم الأزياء، والمساهمة في نقل منتجاتهم من الأسواق المحلية إلى التنافسية على مستوى الأسواق العالمية.”

وأضاف: “ لدينا عدد كبير من المصممين والمستفيدين من منصتنا لتسويق منتجاتهم، 90? منهم إماراتيات تتراوح أعمارهن بين 18 و 35 عامًا ، وهذا التمويل يمكننا من الوصول إلى مجموعة أكبر بكثير من المصممين الراغبين في الاستفادة من منصتنا وأدواتنا للتوسع إلى سوق الازياء العالمي والذي يقدر حجمه بأكثر من نصف ترليون دولار سنويا، والذي لا يمثل فقط فرصة للإستحواذ على حصة كبيرة من السوق، بل أيضًا له تأثير اجتماعي كبير من حيث خلق فرص العمل والتمكين الفردي وتصدير المواهب الإقليمية. ”


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

تمويل

منصة كرييتف +Creative السعودية للمطابخ السحابية تجمع تمويلًا بمليوني دولار

منشور

في

بواسطة

+Creative

منصة +Creative عن حصولها على استثمار تجاوزت قيمته 2 مليون دولار أمريكي، وذلك ضمن جولة استثمارية شارك فيها مجموعة من الشركات الاستثمارية بالإضافة إلى المستثمرين الملائكيين، فيما يلي تفاصيل هذه الجولة وكل ما تود معرفته عن منصة +Creative.

عن منصة  +Creative

منصة Creative+ هي منصة سعودية ناشئة متخصصة في المطابخ السحابية، تم تأسيسها عام 2021 على يد بكر الحزيمي، بهدف تقديم خدمة توصيل وتقديم الطعام من خلال المطابخ السحابية، وتضم المنصة عدد كبير من المطاعم المعروفة، بالإضافة إلى براندات الأغذية والمشروبات.

+Creative

جولتها التمويلية الأولى 

مع نمو قطاع المطابخ السحابية انطلقت العديد من الشركات الناشئة التي تعمل في هذا القطاع، خاصة مع نمط الحياة السريع الذي ساهم في زيادة الطلب على الوجبات السريعة وخدمات توصيل الطعام، هذا ما دفع المستثمرين للاستثمار في هذا القطاع الذي ينمو بشكل سريع.

أعلنت منصة +Creative المتخصصة في المطابخ السحابية؛ عن إغلاقها لجولتها التمويلية الأولى والتي جاءت بمشاكة مجموعة من شركات الاستثمار القوية، بالإضافة إلى مجموعة من المستثمرين الملائكيين.

لم يتم الإفصاح عن قيمة الاستثمار بشكل محدد لكن صرحت المنصة بأن الإستثمار تجاوزت قيمته الـ 2 مليون دولار أمريكي، وتنوي المنصة استغلال هذا التمويل في البدء في تعيين فريق عمل قوي للعمل على تحقيق أهداف المنصة، والتي تتلخص في تصدر المشهد في قطاع المطابخ السحابية في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، وخاصة في المملكة العربية السعودية.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

تمويل

انستاديب InstaDeep التونسية للذكاء الاصطناعي تحصد تمويلًا ضخمًا بقيمة 100 مليون دولار

يرتفع اجمالي التمويل الذي حصلت عليه الشركة التونسية التي يقع مقرها في لندن الى 107 مليون دولار.

منشور

في

بواسطة

InstaDeep

أعلنت منصة انستاديب  InstaDeep  التونسية الناشئة المتخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي؛ عن حصولها على تمويل بقيمة 100 مليون دولار ضمن جولتها التمويلية الثانية، فيما يلي تفاصيل هذه الجولة.

ما هي شركة انستاديب  InstaDeep  ؟

شركة انستاديب InstaDeep هي شركة تونسية ناشئة متخصصة في تطوير تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، تم تأسيسها عام 2014 على يد كلًا من كريم بغير وزهرة سليم، بهدف مساعدة الشركات على ممارسة أعمالها بسهولة، من خلال تطبيقات وأدوات الذكاء الاصطناعي التي تقدمها InstaDeep، بالإضافة إلى إصدار فعاليات وبرامج تدريبية وبرامج مفتوحة المصدر في مجال الذكاء الاصطناعي للشركات.

تمتلك الشركة مكاتب في مدن مختلفة حول العالم؛ بداية من لندن المقر الرئيسي الحالي للشركة، ثم دبي، ثم باريس، ثم لاغوس، وأخيرًا كيب تاون.

حققت شركة انستاديب InstaDeep نجاحات هائلة منذ انطلاقها، حيث شاركت في العديد من فعاليات ومبادرات خاصة بمجال الذكاء الاصطناعي، وسبق أن تعاون فريق العمل مع شركة جوجل العملاقة، فيما يخص أبحاث الذكاء الإصطناعي، فضلًا عن نشرها لحبث مشترك مع DeepMind وGoogle Research.

InstaDeep

تمويل ضخم بقيمة 100 مليون دولار

أعلنت شركة انستاديب InstaDeep التونسية الناشئة المتخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي؛ عن حصولها على 100 مليون دولار أمريكي وذلك ضمن جولة تمويلية من فئة Series B، وجاءت هذه الجولة بقيادة Alpha Intelligence Capital بالتعوان مع CDIB ، وبمشاركة كل من: شركة BioNTech ، وشركة Chimera Abu Dhabi ، وشركة DB Digital Ventures ، وشركة Deutsche Bahn ، وشركة Google، وشركة G42 ، وأخيرًا Synergie.

وتنوي الشركة استخدام هذا التمويل في تطوير البنية التحتية الحاسوبية المحسنة للشركة، بالإضافة إلى تعيين الكفاءات والمواهب والمبدعين، كما تنوي استغلال هذا التمويل أيضًا في العمل على إطلاق منتجات الذكاء الاصطناعي في أسرع وقت، والتي ستدخل في صناعات وقطاعات مختلفة.

جدير بالذكر أن هذه الجولة ليست الجولة التمويلية الأولى للشركة، حيث سبق وأن أغلقت InstaDeep جولة تمويلية بقيمة 7 مليون دولار أمريكي، ليصل إجمالي ما حصلت عليه الشركة من تمويلات حتى الآن إلى 107 مليون دولار.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

تمويل

لين تكنولوجي Lean Technologies السعودية للتقنية المالية تحصد تمويلاً ضخماً بقيمة 33 مليون دولار

تعمل الآن في القاهرة ولندن والرياض وأبوظبي ودبي، وتنوي التوسع في الشرق الأوسط.

منشور

في

بواسطة

Lean Technologies

تعتبر Lean Technologies من أولى الشركات السعودية في مجال التكنولوجيا المالية، والتي تساهم في تحقيق رؤية 2030 فيما يخص قطاع التقنية المالية، أعلنت الشركة عن حصولها على تمويل بقيمة 33 مليون دولار أمريكي، فيما يلي تفاصيل هذه الجولة التمويلية.

ما هي شركة لين تكنولوجيز Lean Technologies ؟

Lean Technologies هي منصة ناشئة سعودية متخصصة في مجال التقنية المالية مقرها الرياض، تم تأسيسها في عام 2019 على يد كل من رواد الأعمال هشام الفالح، وأشو جوبتا، وأديتيا ساركار، بهدف مساعدة الشركات في الوصول إلى البيانات المصرفية وإجراء العمليات المختلفة عبر المنصة.

تعمل Lean Technologies كمنصة مصرفية تقوم بإيصال شركات التقنية المالية بحسابات العملاء بطريقة آمنة، لمساعدتهم على إجراء مختلف المعاملات المالية، والقيام بعمليات تصل إلى ملايين الدولارات، وتعتبر أول شركة من نوعها في السعودية تساهم في تمكين شركات التقنية المالية لتحقيق رؤية 2030.

Lean Technologies

تمويل بقيمة 33 مليون دولار أمريكي

أعلنت Lean Technologies الناشئة السعودية المتخصصة في مجال التقنية المالية؛ عن حصولها على 33 مليون دولار وذلك ضمن جولة تمويلية من نوع Series A ، وجاءت هذه الجولة بقيادة سيكويا كابيتال، وتعتبر هذه الجولة هي أول استثمار أمريكي لشركات رأس المال المخاطر في منطقة الخليج.

كما شارك في هذه الجولة التمويلية كل من صندوق رائد فنتشرز، وشروق بارتنرزShorooq Partners ، وأوتليرزOutliers ، وجيمكو JIMCO،  بالإضافة إلى شركة Liberty City Ventures ، وشركة Human Capital، هذا فضلًا عن المستثمرين الملائكيين وهم؛ هنريك دوبوجراس مؤسس شركة Brex للخدمات المالية والتكنولوجيا، والمستثمر مايكل أوفيتز، وأخيرًا جيف إيميلت الرئيس التنفيذي السابق لشركة جنرال الكتريك.

وتنوي شركة لين استغلال هذا التمويل في استكمال خططها التوسعية، فهي تعمل الآن في القاهرة ولندن والرياض وأبوظبي ودبي، وتنوي الدخول إلى أسواق جديدة في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى دعم وتنمية فريق العمل واستقطاب المزيد من الكفاءات.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا
تابع القراءة

الأكثر رواجاً