تواصل معنا

تمويل

منصة فلاورد Floward الكويتية للهدايا تحصد جولة تمويلية ثانية بقيمة 27.5 مليون دولار

منشور

في

أعلنت منصة فلاورد Floward المتخصصة في بيع الورود والهدايا عن إغلاقها لجولتها التمويلية الثانية بقيمة 27.5 مليون دولار ، ليصل إجمالي ما حصلت عليه المنصة من أموال منذ البداية حتى الآن إلى نحو 30 مليون دولار أمريكي.

ما هي منصة فلاورد Floward ؟

فلاورد Floward هي متجر إلكتروني متخصص في بيع الورود والهدايا، تم تأسيسه في عام 2017 على يد كلًا من عبد العزيز اللوغاني وعبد العزيز العمران، بهدف توفير منصة تمكّن العملاء من طلب الهدايا أونلاين، ومساعدتهم على اختيار وانتقاء أفضل الهدايا وباقات الورود وبشكل مرن للغاية، كما تقدم فلاورد أيضًا خدمة تجهيز الحفلات والمناسبات الخاصة كأعياد الميلاد وحفلات التخرج والزفاف وغيرها.

ماذا تقدم منصة فلاورد Floward ؟

منصة فلاورد floward

كما يتضح من اسمها تتخصص منصة فلاورد Floward في بيع الورود، حيث تقوم المنصة بشراء الورود من أشهر المزارع حول العالم، وتقوم بشحنها لورش العمل الخاصة بها ليتم تنسيقها وتجهيزها للعملاء، على يد مجموعة من المصممين المحترفين أصحاب الذوق الرفيع، ثم تصويرها ورفعها على كلًا من الموقع الإلكتروني والتطبيق الخاص بالمنصة.

ليقوم العميل بعدها بالدخول إلى الموقع الإلكتروني أو التطبيق وطلب الباقة المناسبة، ليتم إرسالها إلى المنزل أو المكتب الذي أرفق عنوانه مع طلب الشراء، أي أن العميل بضغطة واحدة يمكنه شراء الهدايا المناسبة وإرسالها للعنوان المطلوب بدون أن يغادر منزله.

توفر منصة فلاورد أيضًا خدمة الاشتراك الشهري لتوصيل الورود للمنزل، كل ما على العميل فعله هو اختيار المصمم الذي سيقوم بتنسيق باقات الورود له شهريًا، وتحديد اليوم الذي يرغب في شراء الورود به، ليقوم الموقع بإرسال باقة الورود لمنزله بشكل شهري دون أن يتكبد عناء تكرارالطلب في كل مرة.

وتعرض المنصة هدايا أخرى مختلفة عن الورود، مثل العطور والشوكولاتة والحلويات العربية وغيرها من الهدايا القيمة ذات الذوق الرفيع، حيث أنها تتعاون مع أشهر العلامات التجارية حول العالم، لتمنحه التنوع في الاختيار بين جميع الهدايا المعروضة.

نجاحات ساحقة وخطط للتوسع

منصة فلاورد floward

على الرغم من أن حجم سوق الهدايا في منطقة الشرق الأوسط يبلغ نحو 1.5 مليار دولار، إلا أن هذا القطاع ليس له وجود على الإنترنت، وهو ما ساعد منصة فلاورد على التميز والنجاح سريعًا في بيئة لا يوجد فيها منافسة، والاستحواذ على أكبر حصة من هذا السوق، حيث بلغت نسبة الطلبات وعمليات الشراء الإلكترونية على منصة فلاورد نحو 98% من حجم السوق بالكامل، وهو ما مكنها من تحقيق نسبة أرباح سنوية وصلت إلى أكثر من 30 مليون دولار.

وعن هذا النجاح صرح المؤسس والرئيس التنفيذي عبد العزيز اللوغاني قائلًا: ” شهدت فلاورد نمواً في معدل مبيعات 2020 يزيد عن عشرة أضعاف عام 2019، واستمر هذا النمو في الربع الأول من عام 2021 حيث حققت الشركة ما يزيد عن إجمالي مبيعات عام 2020 بأكمله، ولدينا استراتيجية توسع واضحة تتبع دليل التشغيل الخاص بنا الذي يسمح لنا بالتوسع بسرعة وسلاسة في أسواق جديدة بهدف أن نصبح شركة منافسة عالمياً في قطاع الورود والهدايا مع مسار واضح لتحقيق اقتصاديات إيجابية والربحية أيضاً.”

وصرح في مقابلة له قائلًا : ” “إن سوق فلاورد الإلكترونية قد تُطرح للاكتتاب العام في غضون العامين المقبلين، بالإضافة إلى توسع الشركة في دولتين عربيتين إضافيتين هذا العام، كما نقوم حاليًا بدراسة خطوة الانتقال إلى أوروبا، فنحن نفكر بشكل أكثر عالمية.”

جولة تمويلية بقيمة 27.5 مليون دولار أمريكي

أعلنت منصة فلاورد Floward إغلاق جولة تمويلية من فئة (Series B)  بقيمة 27.5 مليون دولار أمريكي، وجاءت الجولة بقيادة صندوق رأس المال الاستثماري التكنولوجي السعودي STV، وبمشاركة صندوق Impact46، ليصل إجمالي ما حصلت عليه المنصة من أموال منذ البداية حتى الآن إلى أكثر من 30 مليون دولار.

وتخطط فلاورد لاستخدام هذا التمويل في تنفيذ خططها في التوسع والدخول إلى أسواق عربية وعالمية جديدة، خاصة بعد نجاح تجربة الدخول لسوق لندن منذ أشهر قليلة، بالإضافة إلى تطوير خدماتها لمنح العملاء أفضل تجربة شراء ممكنة.

وعلق اللوغاني على هذه الجولة التمويلية قائلاً: “يمثل اليوم حدثاً مهماً في رحلتنا في منصة فلاورد Floward ، فنحن دائماً نسعى لمشاركة المبدعين ومن لديهم روح المبادرة والجرأة لتغيير الوضع الراهن. لذلك نحن فخورون بالإعلان عن جولتنا الاستثمارية بقيادة صندوق STV ومشاركة صندوق Impact46 ونحن على ثقة من أن هذه الشراكة وفريق فلاورد المميز ستجلعنا كلاعب أساسي على خريطة العالم في صناعة الورود والهدايا.”

بينما صرحت شركة STV للاستثمار عن استثمارها في منصة فلاورد قائلة:” إن حماسنا للاستثمار في منصة فلاورد مستوحى من إمكانات الشركة وفهمها لاتجاهات المستهلكين في دول مجلس التعاون الخليجي. حيث تعمل منصة فلاورد اليوم في اتجاهين؛ الأول هو العطاء والإهداء الاجتماعي، وذلك من خلال التركيز على كل من مانح الهدايا وتجربة المستلمين في آن واحد، والاتجاه الثاني هو  التجارة الاجتماعية، وذلك من خلال دمج عمليات التجارة الإلكترونية مع منصات وسائل التواصل الاجتماعي من خلال وجود مؤثرين ومصممين ، وإنشاء تصاميمهم الخاصة وبيعها على منصة فلاورد ، وإنشاء مصدر دخل لشركائهم. من الآن فصاعدًا ، فلاورد مستعدة لتكون البطل الرئيسي في عالم الهدايا.”

وأضاف أحمد النعيمي ، الشريك في شركة الاستثمار: “نحن متحمسون للانضمام إلى منصة فلاورد Floward في مهمتهم لإتقان تقديم الهدايا للمستهلكين. لقد أظهروا فهمًا رائعًا لاتجاهات المستهلكين ، إلى جانب التنفيذ المثالي لتجربة العملاء وسلسلة التوريد. يسعدنا أن نتشارك معهم وهم يضعون بصمتهم في أسواق جديدة”.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

تمويل

كيوستاي “Qstay” الإماراتية لادارة العقارات وخدمات الضيافة تحصد تمويلاً بقيمة 4.6 مليون دولار

ترفع إجمالي المبالغ التي جمعتها الشركة حتى الآن إلى 11.1 مليون دولار أمريكي

منشور

في

بواسطة

أعلنت منصة كيوستاي “Qstay”، الرائدة في إدارة العقارات وتقديم خدمات الضيافة والتأجير، عن إغلاق جولة استثمارية (Pre-Series A) بقيمة 4.6 مليون دولار أمريكي. وقد جاءت هذه الجولة في شكل قروض وديون قابلة للتحويل، لترفع إجمالي المبالغ التي جمعتها الشركة حتى الآن إلى 11.1 مليون دولار أمريكي. يعود هذا النجاح إلى جولة سابقة أغلقتها الشركة قبل عامين، حيث جمعت 6.5 مليون دولار أمريكي.

تأسيس كيوستاي ومهمتها في قطاع الضيافة

تأسست كيوستاي “Qstay” في عام 2020 على يد أرتور خيرولين وأليك ريدلمان. تعمل الشركة على تقديم خدمات مبتكرة في قطاع الضيافة من خلال توفير مساعدات شخصية رقمية تهدف إلى تحسين تجربة الضيوف وتقليل تكاليف التشغيل.

الرؤية المستقبلية والتوسع الدولي

تخطط كيوستاي “Qstay” للتوسع في أسواق جديدة خلال العامين القادمين. تدير الشركة حاليًا 300 عقار في 4 دول، وقد حققت حجوزات لأكثر من 60 ضيف قضوا 130 ألف ليلة في العقارات التي تديرها. يوضح هذا التوسع السريع والإقبال المتزايد على خدمات الشركة.

تعزيز تجربة الضيوف وتقديم خدمات متميزة

تتمثل رؤية الشركة في تحسين تجربة الضيوف من خلال تقديم خدمات تعتمد على التقنية الحديثة. وصرح أرتور خيرولين، الشريك المؤسس للمنصة، قائلاً: “نحن سعداء لحصولنا على هذا التمويل الإضافي الذي سيمكننا من تسريع عمليات التطوير ومواصلة نهجنا المبتكر في قطاع الضيافة. يشير هذا الاستثمار بوضوح إلى وجود طلب قوي في سوق الضيافة على تجربتنا الفندقية التي تركز على التقنية والتصميم، وتقدّم باقة من المزايا الجذابة لملاك العقارات”.

استراتيجيات الشركة لجذب المستثمرين

يرى أليك ريدلمان، الشريك المؤسس للمنصة، أن دعم المستثمرين لمنصة كيوستاي “Qstay” يعد رسالة تأييد قوية لرؤية الشركة التي تهدف إلى الارتقاء بتجربة الضيوف إلى آفاق جديدة وتعظيم عوائد ملاك العقارات. ويضيف: “نحن نؤكد التزامنا بمواصلة توسيع رقعة أنشطتنا وتعزيز قدرات منصتنا المبتكرة”.

تكنولوجيا حديثة لتقليل التكاليف التشغيلية

تستخدم كيوستاي “Qstay” أحدث التقنيات لتقليل التكاليف التشغيلية وتحسين جودة الخدمات المقدمة للضيوف. من خلال المساعدات الشخصية الرقمية، يمكن للضيوف الاستفادة من خدمات متميزة تشمل الحجز الإلكتروني، والاستقبال الذاتي، وخدمات أخرى تساهم في تقديم تجربة فندقية مميزة.

الخدمات التي تقدمها كيوستاي

تعمل كيوستاي “Qstay” على تقديم مجموعة متنوعة من الخدمات التي تشمل:

  • إدارة العقارات: تقديم خدمات إدارة شاملة تشمل الصيانة، والتسويق، والحجوزات.
  • خدمات الضيافة الرقمية: تقديم خدمات مساعدة شخصية رقمية لتحسين تجربة الضيوف.
  • تصميم وتقنية حديثة: التركيز على تقديم خدمات تعتمد على التصميم الحديث والتقنيات المبتكرة.

توجه الشركة نحو الاستدامة

تولي كيوستاي “Qstay” أهمية كبيرة للاستدامة من خلال اعتماد ممارسات صديقة للبيئة وتقنيات تقلل من استهلاك الطاقة. تهدف الشركة إلى تحقيق توازن بين تقديم خدمات عالية الجودة والحفاظ على البيئة.

تأثير الاستثمار على مستقبل كيوستاي

يعكس نجاح كيوستاي “Qstay” في جذب الاستثمارات قوتها وابتكارها في قطاع الضيافة. سيمكن هذا الاستثمار الشركة من توسيع نطاق خدماتها والوصول إلى أسواق جديدة، مما يعزز من مكانتها كشركة رائدة في هذا المجال

تابع القراءة

تمويل

منصة i’SUPPLY المصرية لتكنولوجيا توزيع الأدوية ترفع إجمالي تمويلاتها الى 2.5 مليون دولار

تضم شبكتها المتكاملة أكثر من 10,000 صيدلية وتتعاون مع أكثر من 200 شركة توزيع

منشور

في

بواسطة

أعلنت منصة i’SUPPLY الرقمية، الرائدة في تكنولوجيا توزيع الأدوية، عن إتمامها لجولة تمويلية من فئة ما قبل السلسلة “أ” بنجاح، بفضل استثمارات من عدة صناديق، منها Disruptech Ventures، Egypt Ventures، OneStop Capital، Axian Investment CVC، وغيرهم. وبذلك، يصل إجمالي التمويلات التي جمعتها المنصة منذ انطلاقها في عام 2022 إلى نحو 2.5 مليون دولار.

تُعد i’SUPPLY منصة رائدة في تكنولوجيا توزيع الأدوية في مصر، حيث نجحت في تحقيق حجم معاملات سنوي يُقدّر بمليار جنيه مصري وإصدار أكثر من مليون أمر شراء سنويًا. تضم شبكتها المتكاملة أكثر من 10,000 صيدلية وتتعاون مع أكثر من 200 شركة توزيع، مما يتيح تقديم أكثر من 10 آلاف منتج. تجدر الإشارة إلى أن الشركة شهدت نمواً بمقدار خمسة أضعاف في المعاملات والإيرادات من بداية عام 2024 وحتى نهاية مايو مقارنة بنفس الفترة من عام 2023.

وفي تعليق على الجولة التمويلية، صرح إبراهيم إمام، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لـ i’SUPPLY: “هذه الجولة التمويلية ستدعم خططنا التوسعية وتعزيز تمويل الصيدليات الصغيرة والمتوسطة بشكل كبير. نسعى خلال هذا العام للحصول على رخصة تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة من الهيئة العامة للرقابة المالية المصرية، تماشياً مع رؤيتنا لتلبية احتياجات السوق المتزايدة للتمويل بسبب ارتفاع الأسعار.”

من جهته، قال عبد الرحمن منصور، المدير التنفيذي في Egypt Ventures: “نحن متحمسون للشراكة مع i’SUPPLY ودعم خططها التوسعية. نحن واثقون من أن منصة i’SUPPLY المبتكرة ستواصل إحداث تأثير كبير في تطوير الصناعة من خلال تعزيز الكفاءة وسد الثغرات في سلسلة توريد الأدوية.”

وأكد مالك سلطان، المؤسس المشارك في DisrupTech Ventures، قائلاً: “نحن فخورون بمواصلة دعم i’SUPPLY، ونؤمن بقدرتها على تحسين العلاقة بين الصيدليات والموزعين. تمويل الصيدليات يُعد ضرورة ملحة في السوق المصرية، وندعم جهودهم للحصول على الرخصة من الهيئة المصرية للرقابة المالية.”

حققت i’SUPPLY الربحية في أقل من 18 شهرًا منذ انطلاقها، مما يُظهر كفاءتها التشغيلية وإدارة رأس المال الفعالة. ومن المتوقع أن يعزز حصول الشركة على رخصة الهيئة العامة للرقابة المالية قدراتها في التوسع وتمويل الصيدليات الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة إلى تقديم أحدث التقنيات لجميع الجهات الفاعلة في سلسلة إمداد الأدوية وتوسيع خدمات التكنولوجيا المالية.

تابع القراءة

تمويل

منصة ذا بوتكاست برودكشنز (TPP) المصرية لإنتاج البودكاست تحصد تمويلاً من الذراع الإعلامي لبرنامج شارك تانك مصر

تعد شركة IMP، الذراع الإعلامي للبرنامج الشهير “Shark Tank مصر”

منشور

في

بواسطة

أعلنت شركة “ذا بوتكاست برودكشنز” (TPP)، الرائدة في إنتاج البودكاست في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن إتمام جولة التمويل التأسيسي بنجاح، بفضل استثمارات استراتيجية من شركة “Innovative Media Productions” (IMP) والمستثمر أحمد طارق خليل. يأتي هذا التمويل بعد الجولة الأولى التي أُعلنت في أبريل الماضي، مما يمثل خطوة هامة في مسيرة TPP لتطوير صناعة البودكاست في المنطقة.

يُظهر هذا الاستثمار ثقة المستثمرين في رؤية TPP ونهجها المبتكر في إنشاء المحتوى. وتعد شركة IMP، الذراع الإعلامي للبرنامج الشهير “Shark Tank مصر”، ورجل الأعمال أحمد طارق خليل، من أبرز الداعمين للشركة، حيث يقدمون الدعم التقني والفني بالإضافة إلى الاستثمارات المالية.

أعرب إسلام عادل، الرئيس التنفيذي لـ TPP، عن سعادته بهذا التمويل الذي يدعم خطط التوسع للشركة، قائلاً: “هذا الاستثمار من IMP وأحمد طارق خليل هو شهادة على الجهود والتفاني من فريقنا.” وأضاف أن هذا الدعم يعزز مهمة TPP في تطوير مجال البودكاست بالمنطقة، ويدفعها لمواصلة الابتكار وتوسيع نطاق أعمالها.

سيتم استخدام هذا التمويل لتعزيز قدرات إنتاج المحتوى لدى TPP، وتوسيع الجهود التسويقية، وتطوير حلقات وبرامج بودكاست جديدة تلبي احتياجات جمهور متزايد. كما سيساهم في إنتاج تجارب صوتية عالية الجودة، مما يعزز مكانة TPP كرائدة في إنتاج المحتوى الصوتي.

من جهته، عبر أحمد طارق خليل عن حماسه لدعم TPP في ترسيخ مكانتها الرائدة في مجال إنتاج البودكاست في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقال: “رؤيتهم الإبداعية والتزامهم بالجودة يجعلهم لاعباً بارزاً في الصناعة، وأنا واثق من قدرتهم على تحقيق نمو ملحوظ.”

وأضاف أحمد لوكسر، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لـ IMP: “نؤمن بنهج TPP المبتكر وقدرتهم على التواصل مع الجمهور وإشراكهم من خلال السرد القصصي المثير. استثمارنا هو خطوة استراتيجية لدعم شركة نراها قوة محورية في المشهد الإعلامي المتطور.”

بإغلاق هذه الجولة الجديدة من الاستثمار، تكون TPP قد أكملت جولة التمويل التأسيسي الأول بنجاح، مما يمهد الطريق لنموها ونجاحها المستقبلي.

تابع القراءة

الأكثر رواجاً