تواصل معنا

أخبار الشركات الناشئة

إطلاق آوتسايزد، منصة المواهب المرنة لقطاع الخدمات المالية، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

منشور

في

نظراً لما تواجهه الشركات حالياً من نقص مزمن في مهارات القوى العاملة، ورغبة منها في استقطاب خبرات كبار المدراء التنفيذيين ولسد الفجوة القائمة في سوق المهارات، أعلنت آوتسايزد، منصة المواهب المرنة، عن إطلاق أعمالها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتزويد العملاء بخيارات واسعة من المواهب المرنة والاستشارين المتخصصين ذوي الخبرة المُعتمدة لمساعدتهم على تنفيذ مشاريعهم في منظومة عمل منصفة في إطار من الأسعار العادلة.

بالإضافة إلى ما تقدمه المنصة من خبراء واستشاريين ضليعين لتلبية احتياجات الشركات والعملاء، يساعد فريق آوتسايزد العملاء أيضاً في تحديد نطاق مشاريعهم وإدراج مخرجات جميع الأطراف المعنية للحصول على تجربة سلسة وناجحة.

تستخدم المنصة بعد ذلك خوارزمية مصممة لتوليد قائمة مختصرة، بالإضافة إلى مهارات العنصر البشري، لتحديد عدد محدد من الخبراء والاستشاريين المحتملين ممن يستوفون متطلبات العميل. يمكن للشركات في قطاع الخدمات المالية مثل البنوك، التجزئة أو الرقمية، والتكنولوجيا المالية، والمدفوعات، وصناديق الاستثمار، وشركات التأمين والتمويل، والاستشاريين الاستراتيجيين أو الاستشاريين الإداريين، التعامل مع آوتسايزد للعثور على المواهب المرنة وتنفيذ عملياتهم، سواء إدارة المشاريع، إدارة المخاطر، تحليلات البيانات، تحليلات الأعمال، عمليات الدمج والاستحواذ، تصميم العروض، الامتثال التنظيمي والتحول الرقمي، على سبيل المثال لا الحصر.

تضم المنصة 10,000 مستشاراً وخبيراً مستقلاً تم التحقق من مهاراتهم وخبراتهم، بما في ذلك متخصصي التحول الرقمي، ومدراء المشاريع والبرامج، والاستشاريين الاستراتيجيين، وعلماء البيانات، وخبراء شؤون التأمين، ومستشاري الابتكار، والمدربين، ومحللي الأعمال، ومتخصصي الاستشارات الإدارية وعملاء الخدمات المالية في آسيا والشرق الأوسط وشمال وجنوب أفريقيا.

تهدف المنصة إلى إضافة القيمة للمؤسسات والعملاء المستقلين وذلك عبر تقديم خدمات مرنة لمشاريع كاملة تضمن لهم كسب دخل ثابت طويل الأجل (من 3 إلى 12 شهراً) وفقاً لأسعار السوق المعتمدة، ويتم دفعها في الوقت المحدد.

كما أن هناك ميزة رئيسية أخرى للمنصة على شكل “مبادرة مجتمع المواهب” التي تقدم خدماتها حصرياً إلى المواهب المستقلة، مما يسمح لهم بالتواصل ودعم بعضهم البعض، بالإضافة إلى توفير العديد من الميزات الفريدة، مثل الوصول الفوري إلى فرص المشاريع الجاهزة للتنفيذ، والمشاريع الشخصية، والتعلم من نظرائهم عبر الإرشاد والتوجيه والندوات الحية أونلاين، ومجموعات مهارات الأقران، بالإضافة إلى إمكانية الوصول إلى قاعدة بيانات مكثفة لتحسين المهارات.

وبهذه المناسبة، علق السيد فيكرام مالهوترا، المدير العام لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، آوتسايزد، قائلاً: “هناك حاجة ملحّة وجديدة، خاصة مع الطلب المتزايد على الخبرات المتعمّقة، لاستقطاب المواهب المرنة، وهو اتجاه قوي من شأنه أن يواصل النمو في المستقبل القريب. وفقاً لاستبيان مؤخر شمل نخبة من الرؤساء التنفيذيين أجرته شركة استشارية بارزة، لوحظ أن الخبرة كانت نقطة الاختناق الرئيسية لـ 70٪ من الشركات التي ترأّسها هؤلاء الرؤساء التنفيذيون. لقد أصبح العثور على المواهب المناسبة أكثر صعوبة حالياً، لا سيما مع ظهور تخصصات جديدة ومهارات متخصصة. يساعد تواجد المواهب المناسبة الشركات على تحسين أدائها والنمو بشكل أسرع من خلال سد الفجوات القائمة في المهارات والمعرفة. تمكّن منصة آوتسايزد الشركات من إعادة تشكيل وتصوّر العلاقة بين الموظف ومكان العمل، وتمكينها من الاستفادة من مجموعة المواهب العالمية.”

انتشر استخدام المستشارين والمهنيين المستقلين بشكل واسع على مستوى المؤسسات لأول مرة في الولايات المتحدة وأوروبا. في بداية انتشار الوباء، اضطرت الشركات في جميع أنحاء العالم تبنّي مبدأ العمل عن بُعد واعتماده بسرعة. وخلال تلك المرحلة، شهدت الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وخاصة في دول مثل الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والكويت وعمر وقطر والبحرين، طفرات كبيرة في المواهب والخبرات المستقلة.

يساعد اتجاه العمل عن بعد وتوافر الوظائف المرنة وفرص العمل غير المقتصرة على موقع جغرافي على تسريع نمو العديد من القطاعات، وخاصة الخدمات المالية  في منطقة الشرق الأوسط. لمعرفة المزيد عن الخدمات التي تقدمها آوتسايزد والاستشاريون على متنها لمختلف الشركات والقطاعات.

 

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required

Leap 2024

كل ما تود معرفته عن مؤتمر ليب التقني 2024

ينطلق في الفترة من 4 مارس إلى 7 مارس

منشور

في

بواسطة

تنطلق فعاليات مؤتمر ليب التقني في العاصمة السعودية الرياض، وذلك في الفترة من 4 مارس القادم إلى 7 مارس، ويعتبر هذا المؤتمر هو الحدث التقني الأضخم في المنطقة، بحضور أكثر من 170 ألف شخص من 180 دولة حول العالم. ويُعد المؤتمر منصة عالمية رائدة لمناقشة مستقبل التقنية ودورها في تشكيل مستقبل البشرية، ويضم فعاليات متنوعة تشمل عروضًا حية، وجلسات نقاشية، وورش عمل، وفعاليات تفاعلية.

مشاركة عالمية واسعة

يشارك في المؤتمر نخبة من كبار القادة والمفكرين والخبراء في مجال التقنية من مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك الرئيس التنفيذي لشركة أمازون آندي جاسي، ورئيس مجلس إدارة شركة مايكروسوفت ستيف بالمر.

كما يشارك في المؤتمر أكثر من 700 شركة عالمية رائدة في مجال التقنية، مثل جوجل، ومايكروسوفت، وأمازون، وهواوي، وآي بي إم، وسيسكو، وأوراكل.

مواضيع رئيسية

يتناول المؤتمر هذا العام مواضيع رئيسية تشمل الذكاء الاصطناعي، والبيانات الضخمة، والواقع الافتراضي، والواقع المعزز، والبلوك تشين. كما يركز المؤتمر على دور التقنية في معالجة التحديات العالمية مثل تغير المناخ.

فعاليات متنوعة

يضم المؤتمر مجموعة من الفعاليات المتنوعة التي تلبي احتياجات جميع المشاركين، بما في ذلك:

  • العروض الحية: يقدم المؤتمر عروضًا حية لأحدث الابتكارات التقنية من قبل الشركات الرائدة في العالم.
  • الجلسات النقاشية: يناقش المؤتمر مواضيع رئيسية مع نخبة من الخبراء والمفكرين في مجال التقنية.
  • الفعاليات التفاعلية: يضم المؤتمر مجموعة من الفعاليات التفاعلية التي تهدف إلى توفير تجربة مميزة للمشاركين.

أهمية المؤتمر

يُعد مؤتمر ليب التقني حدثًا هامًا على المستوى الدولي، حيث يجمع نخبة من قادة ومفكري وخبراء التقنية من مختلف أنحاء العالم لمناقشة مستقبل التقنية ودورها في تشكيل مستقبل البشرية. كما يوفر المؤتمر منصة مثالية للشركات الناشئة لعرض مشاريعها والحصول على تمويل من المستثمرين.

ختامًا

يُعد مؤتمر ليب التقني حدثًا استثنائيًا يجمع بين التكنولوجيا والأعمال والابتكار، ويُشكل فرصة مثالية للمشاركين للتعرف على أحدث الابتكارات التقنية، وتبادل الخبرات، وعقد الشراكات، والمساهمة في تشكيل مستقبل التقنية.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

تمويل

مدفوع Madfu السعودية للتقنية المالية تحصد تمويلًا بقيمة 12 مليون ريال

الشركة حاصلة على تصريح البنك المركزي السعودي “ساما” لممارسة نشاط الدفع الآجل

منشور

في

بواسطة

أعلنت شركة مدفوع Madfu السعودية الناشئة في قطاع التقنية المالية عن حصولها على تمويل بقيمة 12 مليون ريال، فيما يلي تفاصيل هذه الجولة التمويلية .

عن شركة مدفوع Madfu

شركة مدفوع Madfu هي شركة سعودية ناشئة في قطاع التقنية المالية، متخصصة في خدمة اشتر الآن وادفع لاحقًا، وهي شركة حاصلة على تصريح البنك المركزي السعودي “ساما” لممارسة نشاط الدفع الآجل في المملكة في قطاع السياحة والترفيه وقطاع التجارة الإلكترونية وتقسيط المنتجات على 3 دفعات.

ووفقًا لما صرحت به الشركة فهي تقدم خدماتها وفق ضوابط شرعية وبدون أي رسوم أو تكاليف اضافية على العملاء، كما تستهدف قطاعات أوسع لرفع مبيعات أصحاب المتاجر خاصة مع تزايد الطلب على خدمة الدفع الآجل.

تمويل بقيمة 12 مليون ريال سعودي

تمكنت شركة مدفوع السعودية الناشئة في قطاع التقنية المالية، المتخصصة في خدمة اشترِ الآن وادفع لاحقًا في قطاعات الترفيه والسياحة والتجارة الإلكترونية، من إغلاق جولة استثمارية (Pre-Seed) بقيمة 12 مليون ريال بمشاركة مجموعة من المستثمرين.

وعن هذه الجولة، قال عبدالله البراهيم، المؤسس الشريك ورئيس مجلس مدفوع: “سعداء في مدفوع بإقفال الجولة التي ستيسر لعملائنا الاستمتاع بالفعاليات والأنشطة الترفيهية والسياحية والمشتريات الإلكترونية في المملكة، والوصول لشريحة أكبر من الشركاء لتقديم خدماتهم المميزة عبر منصة مدفوع، ونتطلع بعزم للمرحلة المقبلة لخدمة عملاء مدفوع بشكل استثنائي، والمساهمة في تحقيق أهداف استراتيجية التقنية المالية؛ بأن تكون المملكة في مصاف الدول الرائدة في مجال التقنية المالية، ويكون الابتكار في الخدمات المالية المعتمد على التقنية هو الأساس الذي يعزز التمكين الاقتصادي للفرد والمجتمع”.

جدير بالذكر أن شركة مدفوع أعلنت عن توقيعها اتفاقية تعاون مشترك مع الهيئة السعودية للسياحة لتسويق المنتجات المقدمة في قطاعي السياحة والترفيه والترويج لمحتوى روح السعودية.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

تمويل

زيل Zeal المصرية للتقنية المالية تجمع تمويلًا بقيمة 4 مليون دولار

تقدم خدماتها عبر منتجها SmartPOS Plugin

منشور

في

بواسطة

شركة زيل Zeal المصرية الناشئة في قطاع التقنية، تغلق جولة استثمارية بقيمة 4 مليون دولار أمريكي، فيما يلي كافة التفاصيل عن هذه الجولة.

عن شركة زيل Zeal

شركة زيل Zeal هي شركة مصرية ناشئة في قطاع التقنية المالية، متخصصة في حلول المدفوعات ونقاط البيع، تم تأسيسها عام 2019، وتقدم خدماتها عبر منتجها SmartPOS Plugin الذي يهدف لزيادة التفاعل مع العملاء داخل المتاجر، ويساعد المتاجر على التعرف على العملاء من خلال نقاط البيع وتصنيفهم وإعادة استهدافهم.

تمويل بقيمة 4 مليون دولار أمريكي

أعلنت شركة زيل المصرية الناشئة في قطاع التقنية المالية، عن حصولها على تمويل بقيمة 4 مليون دولار امريكي، وذلك ضمن جولة استثمارية بقيادة كلًا من رائد فنتشرز وCur8 Capital، وبمشاركة مجموعة من المستثمرين الملائكيين.

وتنوي الشركة استغلال هذا الاستثمار في العمل على خططها التوسعية في منطقة الشرق الأوسط وكذلك أوروبا وأفريقيا، كما تنوي العمل على التوسع في حلولها التقنية.

وعن هذه الجولة الجولة، صرح عمر عبيد، المؤسس والرئيس التنفيذي لزيل قائلًا: “سيسرّع الاستثمار رحلتنا نحو استخدام الذكاء الاصطناعي لتحويل تفاعل العملاء في مجال التجزئة على مستوى العالم. نحن ملتزمون بتوسيع تأثيرنا، مع التركيز على ربط مليارات العملاء بملايين تجار التجزئة”.

بينما قال وائل نافع من رائد فنتشرز: “متحمسون جدًا لدعم عمر وفريق زيل الذي يتخذ من مصر والشرق الأوسط مقرًا ويعمل على بناء منتج عالمي فريد لسوق المدفوعات الذكية عالميًا، حيث إن السوق متعطش لمبتكرين يقدمون خدمات ذات قيمة مضافة. نعتقد أن منتج زيل هو حل مبتكر رئيس لمقدمي خدمات الدفع ومصنعي أجهزة نقاط البيع عالميًا”.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

الأكثر رواجاً