تواصل معنا

استحواذات

منصة Storytel السويدية تستحوذ على تطبيق ” كتاب صوتي” للكتب المسموعة

يأتي هذا الاستحواذ في وقت تبدو فيه المنافسة كبيرة في سوق الكتب والمحتوى العربي المسموع.

منشور

في

أعلن اليوم عن خبر استحواذ منصة ستوريتل Storytel السويدية العالمية المتخصصة في انتاج الكتب الصوتية حول العالم، استحواذها على منصة ” كتاب صوتي Kitab Sawti ” التي تعتبر من أهم منصات الكتب الصوتية العربية المسموعة في المنطقة العربية، دون ذكر لقيمة الصفقة او حدودها.

منصة ” كتاب صوتي ” تأسست في العام 2016 بواسطة رائدي الأعمال سباستيان بوند وانتون بولاك، وكلاهما سويدي الجنسية. الفكرة جاءت عندما لاحظ رائد الاعمال السويدي سباستيان بوند النقص الشديد في منصات الكتب الصوتية العربية، على الرغم ان اللغة العربية من اكبر لغات العالم انتشاراً، وهو ما شجّعه على تأسيس المنصّة رغم انه ليس عربياً وليس له ادنى اصول عربية.

خلال سنوات، تنامى دور منصة ” كتاب صوتي “، واستطاعت اصدار مئات من الكتب الصوتية باللغة العربية تشمل كتبا متخصصة وعامة وروايات وأدبيات كلاسيكية وحديثة في كافة المجالات، وتعاقد مع اكثر من 100 معلّق صوتي محترف، وقامت بتأسيس شبكة من الاستوديوهات الحديثة في المنطقة العربية بهدف انتاج الكتب صوتياً بأعلى كفاءة ممكن.

وفي صيف العام 2019، استطاعت منصة كتاب صوتي جمع تمويل بقيمة 6 ملايين دولار في جولة تمويلية A ، وهو ما جعل المنصة تتوسع في اثراء محتواها العربي وتوظيف المزيد من المعلّقين وتوسيع انتشارها التسويقي ليزداد اعداد المشتركين في المنصة المدفوعة بشكل واسع في المنطقة العربية أو العرب الذين يعيشون حول العالم.

اما المنصة العالمية storytel فتعتبر هي المنصة الاولة في مجال الكتب الصوتية في اوروبا، ولديها اكثر من 1.2 مليون مشرتك مدفوع، وتضم أكثر من 500 ألف كتاب صوتي بلغات عالمية مختلفة، بما فيها اللغة العربية التي خصصت لها منصة ” ستوري تل عربية Storytel Arabia ” الذي سيساعد الاستحواذ على ” كتاب صوتي ” في إضافة آلاف الكتب العربية لها، وسوف يساعد المنصة العالمية في التوسع في منطقة الشرق الاوسط بعلامتها التجارية.

يأتي هذا الاستحواذ في وقت تبدو فيه المنافسة كبيرة في سوق الكتب والمحتوى العربي المسموع، واتجاه المستخدم العربي لسماع الكتب والبودكاست الصوتي بشكل ملحوظ، يتزعمه في المقدمة كل من منصة ” كتاب صوتي ” التي تم الاستحواذ عليها، وأيضاً منصة ” اقرأ لي ” التي تعتبر المنافس الرئيس له.



# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، وتابعنا على تويتر من هنا

نستعرض كل ما يهم روّاد الأعمال العرب من أخبار ومقالات.

استحواذات

أرامكس الإماراتية تستحوذ على شركة MyUS الأمريكية للتجارة الاليكترونية والشحن بصفقة قدرها 265 مليون دولار

حلقة جديدة ضم نسلسلة توسعات شركة أرامكس الدولية للخدمات اللوجستية وتوصيل الشحنات حول العالم.

منشور

في

بواسطة

أعلنت شركة أرامكس للشحن والتوصيل عن استحواذها على شركة MyUS الأمريكية للشحن في صفقة وصلت قيمتها إلى أكثر من 265 مليون دولار، فيما يلي تفاصيل هذه الصفقة الضخمة.

عن شركة أرامكس

شركة أرامكس هي الشركة الرائدة والغنية عن التعريف في مجال التوصيل واللوجيستيات، يقع مقرها في الإمارات العربية المتحدة ، حققت الشركة نموا كبيرا باستحواذها على نسبة كبيرة سوق التوصيل والشحن في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتسعى للاستحواذ على أكبر نسبة ممكنة من سوق التوصيل العالمي ، خاصة بعد ازدهار التجارة الإلكترونية بسبب أزمة كورونا.

عن شركة MyUS الأمريكية

هي شركة (Access USA Shipping, LLC) الأمريكية، وهي منصة عالمية في قطاع التقنية، متخصصة في خدمات استلام وتوصيل الطرود حيث تقوم المنصة بمنح العملاء عنوان خاص بهم في إحدى مستودعاتها لارسال المنتجات التي قاموا بشرائها عليها، وذلك بعد تسجيل بياناتهم على المنصة.

تقدم الشركة خدماتها ليست للأفراد فقط بل أيضًا لشركات التجارة الإلكترونية، بهدف تسهيل عملية شراء المنتجات من أي مكان حول العالم وشحنها على عنوان المستودع لتقوم الشركة لاحقًا بتسليمها للعملاء في عنوانهم الأصلي.

وتستهدف المنصة ملايين المستخدمين حول العالم، وبالأخص البلدان الموجودة في قارة آسيا وأفريقيا والتي تعتمد على الشراء الإلكتروني بنسبة كبيرة من شركات التجارة الإلكترونية في الولايات المتحدة الأمريكية والصين والمملكة المتحدة، ومعظم هذه الشركات لا تقوم بتوصيل المنتجات إلى القارتين، وهنا تلعب منصة MyUS دور همزة الوصل بين الطرفين ومنحهم مرونة في التوصيل.

تقوم المنصة باستقبال وارسال طرود بقيمة تصل إلى أكثر من 292 مليون دولار سنويًا وفقًا لما صرحت به، كما تعتمد في خدمتها على توفير حلول بأسعار معقولة تتناسب مع الجميع.

وطوال الـ 24 عامًا منذ تأسيسها وحتى الآن تتبنى الشركة سياسة خاصة في أعمالها مبنية على مبدأ تلبية حاجات العملاء ومنحهم تجربة تسوق مميزة.

صفقة استحواذ بقيمة 265 مليون دولار أمريكي 

أعلنت منصة أرامكس للشحن والنقل عن استحواذها على شركة الشحن الأمريكية MyUS في صفقة قيمتها 265 مليون دولار أمريكي، كخطوة ضمن خطة التوسع العالمي التي تقوم بها أرامكس، باستحواذها على نسبة كبيرة من سوق خدمات التوصيل والشحن في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

جدير بالذكر أن هذه الصفقة ستخدم أهداف كلًا من الشركتين فيما يخص خطط التوسع ودخول أسواق جديدة وتحقيق نمو كبير والاستفادة من نمو سوق التوصيل والشحن في العالم وبالأخص منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

استحواذات

أبيتيتو Appetito المصرية الناشئة لتوصيل الطلبات تتوسع الى شمال أفريقيا بالإستحواذ على لمة Lamma التونسية

الشركة المصرية تهدف الى توسيع عملياتها في كل من تونس والمغرب لربط الشركات المصرية بشمال أفريقيا ومنطقة غرب أفريقيا الناطقة بالفرنسية.

منشور

في

بواسطة

أعلنت منصة أبيتيتو Appetito المتخصصة في توصيل الطلبات والبقالة في مصر، أعلنت عن بدء خطة توسّع في منطقة شمال أفريقيا وغربها، عبر الإستحواذ على منصة ” لمة ” التونسية، بصفة تبادل أسهم قيمتها 10 – 15 مليون دولار.

يأتي هذا التوسع مع مع إزدهار خدمات التوصيل السريع للبقالة في مصر والمنطقة، ومع رؤى العديد من الشركات الناشئة في مصر بضرورة التوسع في دول المغرب العربي، بإعتبارها واحدة من أكثر الأسواق الواعدة في هذا المجال.

شركة أبيتيتو Appetito

تأسست أبيتيتو Appetito في العام 2020، كمنصة تجارة إليكترونية مصرية متخصصة في التوصيل السريع للطلبات والبقالة والمنتجات الشخصية. المنصة تدير عملياتها في 3 مدن مصرية كبرى، وتعمل من خلال 11 متجراً مظلماً Dark Stores في هذه المناطق.

المتاجر المظلمة، أو المتاجر السحابية، تعني مجموعة من المخازن المهيئة لإستقبال وتجهيز الطلبات في وقت أسرع من المعتاد، ومن ثمّ توصيلها الى العميل في زمن قياسي مقارنة بطرق التوصيل العادية. بعض تطبيقات التوصيل السريع، تستهدف توصيل الطلب خلال 15 – 20 دقيقة على الأكثر.

وبحسب شهاب مختار، المدير التنفيذي لأبيتيتو، فقد حققت الشركة الناشئة نمواً بنسبة 45 % في عملياتها خلال العشر شهور الأخيرة، مع فرص ضخمة في سوق كبير مثل السوق المصري، حيث يبلغ سوق البقالة حوالي 60 مليار دولار، متوقع أن يكون 5 % منها على الاقل متاحاً عبر الانترنت والتقنية خلال السنوات المقبلة.

تطبيق لمة Lamma التونسية

أما شركة لمة Lamma التونسية، فقد تأسست في تونس في العام 2020 وحققت خلال هذا العام نمواً شهرياً متصاعداً. مؤسس لمة هو ياسر الإسماعيلي المدير العام السابق لشركة Careem في المغرب، واستطاعت الشركة خلال العام 2021 أن تتوسع الى المغرب عبر مركز توزيع وثلاثة متاجر مظلمة.

أما في تونس، فمنصة لمة لديها أكثر من ألف وحدة تخزينية، وتتعامل مع اكثر من 150 تاجراً على الأقل. واستطاعت في نهاية العام 2021 أن تحصل على جولة استثمار غير معلنة القيمة من أورانج فينتشرز.

الاستحواذ وفرص النمو

ذكر شهاب مختار ، الرئيس التنفيذي لشركة أبيتيتو معقباً عن خبر الاستحواذ، أن الشركة المصرية تهدف الى توسيع عملياتها في كل من تونس والمغرب، بإعتبارهما من الأسواق الرئيسية التي ستساعد على ربط الشركات المصرية بمنطقة شمال أفريقيا ، وأيضاً منطقة غرب أفريقيا الناطقة بالفرنسية.

وليس هذا هو أول استحواذ من شركة مصرية على شركة مغاربية، فقد حدث من قبل أن توسعت شركة مكسب MAxab المصرية الناشئة ، وواحدة من أكثر الشركات المصرية الناشئة تمويلاً مؤخراً ، بإجمالي تمويلات يزيد عن الـ 60 مليون دولار.

توسعت مكسب في السوق المغربي أيضاً الصيف الماضي، عندما استحوذت على منصة Waystocap المغربية للتجزئة ، والتي تعمل على الربط بين الموردين وتجار التجزئة في المغرب وأنحاء مختلفة من أفريقيا.

تأتي هذه التوسعات الكبيرة في سوق التوصيل السريع للطلبات، على إثر جائحة كورونا التي ساهمت في ضخ تمويلات كبرى في هذا القطاع، وتحويله من قطاع مُستدام وليس قطاعاً عابراً مرتبطاً بالجائحة.

بحسب بعض الإحصائيات، من المتوقع أن يرتفع نسبة نمو سوق التجارة الإليكترونية فائقة السرعة في المنطقة العربية ليصل الى 20 مليار دولار بحلول العام 2024، بإرتفاع يصل الى 24 %.



# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

استحواذات

سنونو القطرية الناشئة لتوصيل الطلبات تستحوذ على أكيد العُمانية بصفقة قدرها 10 ملايين دولار

أول توسّع لشركة ناشئة قطرية الى الخليج، وأول تخارج Exit لشركة ناشئة في عُمان.

منشور

في

بواسطة

صرحت شركة سنونو، الشركة القطرية الناشئة المتخصصة في تقنية التوصيل والتجارة الرقمية، صرحت بأنها قامت بأول توسّع لها في دول الخليج، عبر الاستحواذ على شركة ” أكيد Akeed ” العمانية مقابل مبلغ 10 ملايين دولار.

أعلن عن صفقة الاستحواذ في حدث حضره مندوبين من الشخصيات الاقليمية والمحلية في كلا البلدين ، قطر وعُمان ، حيث أعلن حمد مبارك الهاجري الرئيس التنفيذي لشركة سنونو عن إعتزازه بالإستحواذ على منصة أكيد ، بإعتبارها واحدة من أسرع منصات توصيل الطلبات والطعام نموا في سلطنة عمان، مما يدعم خطط سنونو التوسعية في المنطقية.

سنونو قطر

تأسست شركة سنونو في قطر في العام 2019 على يد رائد الأعمال وخبير الشركات الناشئة حمد الهاجري، بهدف تقديم عدد من الخدمات التقنية المتخصصة عبر الانترنت ، وفي مقدمتها خدمات توصيل الطعام والطلبات والبقالة والمنتجات الشخصية ، وغيرها من الخدمات اللوجستية لمقدمي الخدمات والمتاجر.

تمثل سنونو ما يطلق عليه ” سوبر أبلكيشن ” أو التطبيق متعدد الاستخدمات، حيث تتجاوز خدماتها قطاع معين وتمتد لتشمل عدة قطاعات، وإن كان معظمها يركز على التقديم السريع للخدمات.

منذ تأسيسها، استطاعت سنونو الحصول على أفضل مشروع لرواد الأعمال للمرة الثانية على التوالي، وذلك بسبب نموها السريع في قطاع ريادة الأعمال القطري.

وفي نهاية العام 2020، عام الجائحة، أطلقت سنونو متجرها للبقالة والتبضع الرقمي يعمل طوال اليوم، ويقدم عددا واسعاً من المنتجات المحلية، وتوصيلها بشكل سريع.

هذا النمو جعلها تملك قاعدة عملاء كبيرة تتجاوز حاليا ال300 ألف مستخدم حتى الوقت الحالي، واعتبارها من أفضل المشاريع الريادية القطرية ، ومن أكثرها حصولاً على التمويلات ، حيث جمعت 5 ملايين دولار في جولة واحدة في العام 2021.

كما تعتبر واحدة من أكبر الشركات الناشئة في الخليج من حيث التوظيف ، بما يزيد عن 120 موظفاً أساسياً في قطاعات التقنية والهندسة وادارة المشاريع.

وتستهدف شركة سنونو العمل على بدء خطة توسع طموحة في الخليج والمنطقة، بهدف الدخول الى أسواق دولية في الشرق الأوسط وأوروبا، وتطمع أن تكون أول شركة قطرية ناشئة تصل قيمتها الى المليار دولار ( يونيكورن ).

شركة أكيد العُمانية

أما تطبيق أكيد Akeed العُماني ، فهو تطبيق تأسس بواسطة رواد الأعمال موسى اللواتي وجوراف نهار ودارشان بورانيك في العام 2018، ويعمل على تقديم خدمات توصيل الطعام عند الطلب، وهو المنصة الأولى من نوعها في سلطنة عمال.

حالياً، تتعاون أكيد مع أكثر من 1500 مطعم في كافة أنحاء مدن سلطنة عمان، وتوسعت لتشمل خدماتها توصيل البقالة أيضاً.

واستطاعت أكيد في نهاية العام 2021، وبالتحديد في ديسمبر من العام جمع جولة تمويلية كبيرة قدرت بحوالي 2.5 مليون دولار في جولة تمويلية أولى لزيادة نشاطها والتوسع في رقمنة سوق طلبات التوصيل للمطاعم والبقالة العماني.

تأتي هذه الصفقة في ظل بدء نمو الشركات الناشئة في قطر وعملها على التوسع خارج قطر ، لتصبح منصة سنونو هي المنصة القطرية الأولى التي تتوسع خارج البلاد ، وأيضاً تصبح منصة أكيد العمانية هي الشركة الناشئة الأولى في عُمان التي تصل الى التخارج Exit ، بعد ضمها لشركة سنونو.



# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

الأكثر رواجاً