تواصل معنا

منشور

في

بات الآن المضي قدمًا والحفاظ على الهدوء أمرًا شديد الصعوبة، وسط تفشي فيروس كورونا وسرعة انتشاره، خاصةً وأنت تلهث وراء المطهر اليدوي أو تراقب سوق الأسهم العالمي الذي ينهار، وأخبار الصعوبات التي تمرّ بها شركات التمويل والاستثمار في دعم الشركات الناشئة. ومع ذلك، فإن المطهّر اليدوي والصابون والعزل الإجتماعي هو أهم ما تحتاج اليه الآن لحماية نفسك ومحيطك من الاصابة بالفيروس.

مؤخراً، نشرت شركة خدمات الرواتب Paychex دراسة استقصائية لـ 300 شخص من أصحاب الشركات الصغيرة والناشئة Startups and SME ، لقياس مدى شعورهم حيال الاضطرابات المحتملة في العمل والمرتبطة بتفشّي فيروس كورونا، و فيما يلي بعض أبرز نقاط البيانات في التقرير:

  • 59 % من الذين أجري عليهم الاستطلاع، أفادوا أن لديهم خطة للاستمرار في العمل، وتجاوز أي انقطاع عن العمل.
  • 54% أفادوا أنهم يستطيعون التكيف مع العمل عن بعد أو العمل من المنزل مع دخول الحجر الصحي حيز التنفيذ.
  • 60 % صرحوا بأنهم طوروا خطة اتصالات جيّدة مع الموظفين للتواصل معهم بفعالية مع تغييرات سير العمل التي يتطلبها فيروس كورونا.
  • 75 % صرحوا أن لديهم ما يكفي من النقد أو الائتمان لتحمل فترة توقف أو انتهاء العمل المحتملة.

في ظل هذه الإحصائيات، نقلت العديد من المؤسسات والشركات المتخصصة في العمل عن بُعد، وتأسيس لممارسات عمل مستمرّة بشكل أفضل ضمن استراتيجيات تتيح للشركات الناشئة والصغيرة الاستمرار في العمل في ظل هذه الظروف التي قد تستمر عدة شهور.

الاستراتيجية الاولى: تأسيس هيكل وظيفي للطوارئ، وإبلاغ الموظفين والعملاء بأنك قد تضطر إلى تعديل عمليات صنع القرار المعتادة لتحقيق أقصى قدر من الكفاءة، إذا دعت الحاجة.

الاستراتيجية الثانية : نقل كافة بيانات شركتك إلى الأدوات السحابة Clouding حتى يتمكن الموظفون من العمل من المنزل، واتخاذ الخطوات المناسبة لتأمينها.

الاستراتيجية الثالثة : الاحتفاظ بما يكفي من الأموال جانبًا لتغطية نفقات عدة أسابيع كحد أدنى، لتشغيل العمليات الأساسية بكفاءة، الى جانب حذف كافة جوانب النفقات غير الضرورية كأولوية قصوى، وضخ المال في العمليات الاكثر جلباً للأرباح.

الاستراتيجية الرابعة : تحديد أيام تدريبية لتنفيذ كافة الخطط لمباشرة الاعمال في وقت كورونا، كلما بدا ان الامر مستمرّ عدة اسابيع او شهور، وبالتالي الاستمرار في خلق خطط تدريبية مُحكمة تضع في اعتبارها امكانية استمرار العمل بهذه النمط وتطويره ، ومن ثمّ التنفيذ بشكل صحيح عندما يأتي وقت التنفيذ.

كل خطوة من هذه الخطوات يجب أن يتم وضعها في الاعتبار بناءً على طرق تنفيذ عمليّة واضحة، تضمن استمرار العمل في تلك الفترة. ومع ذلك، من الضروري أيضاً أن يكون لديك استراتيجيات ذكية جاهزة للاستعداد لأي نوع من الكوارث المصاحبة لفيروس كورونا، مثل استغلال البعض للازمة الحالية وشنّ هجمات اليكترونية واسعة النطاق.

قم بتنفيذ الاستراتيجيات قصيرة المدى اولاً، ثم ابدأ بوضع استراتيجيات بعيدة المدى تحسّباً لأي ظروف تسوء فيها الأوضاع اكثر. يتوقع العديد من الاقتصاديين الذهاب الى منطقة من الركود الاقتصادي العالمي، ولكن إلى أي مدى ؟ .. ماذا سيكون شكله وتوابعه ؟ .. قطاعات كاملة في طريقها للغرق، بينما يوجد قطاعات أخرى في طريقها لتحقيق انجازات هائلة. كلها تنبؤات ، ولكن لا أحد يعلم على وجه الدقة، فالأمر لا يزال مشوّشاً وغير واضح.

لذلك، ركز على ما يمكنك التحكم به وابقَ هادئًا، ودعنا نرى كيف ستمضي الأمور قدماً !

أخبار الشركات الناشئة

شركة Fenix Games الإماراتية الناشئة للألعاب الإلكترونية تحصد تمويلًا ضخمًا بقيمة 150 مليون دولار

تم تأسيس الشركة عام 2022 بهدف تغيير طريقة نشر الألعاب الالكترونية.

منشور

في

بواسطة

Fenix Games

تمكنت شركة Fenix Games الإماراتية الناشئة المتخصصة في الألعاب الإلكترونية التي تعتمد على تقنية البلوك تشين، من جمع تمويل ضخم بقيمة 150 مليون دولار أمريكي، وذلك ضمن جولة استثمارية، فيما يلي تفاصيل هذه الجولة.

عن شركة فينكس جيمز Fenix Games

Fenix Games هي شركة إماراتية ناشئة متخصصة في الألعاب الالكترونية المعتمدة على البلوك تشين ، تم تأسيسها عام 2022 بهدف تغيير طريقة نشر الألعاب الالكترونية وذلك من خلال تقنيات معينة تعتمد على البلوكتشين.

تمويل بقيمة 150 مليون دولار أمريكي

تمكنت شركة Fenix Games الإماراتية الناشئة المتخصصة في الألعاب المعتمدة على تقنية البلوك تشين؛ من جمع تمويل بقيمة 150 مليون دولار أمريكي ضمن جولة استثمارية، جاءت هذه الجولة بقيادة كلًا من شركة Phoenix Group ، وشركة  Cypher Capital، بمشاركة مجموعة من المستثمرين.

وتنوي Fenix Games استغلال هذا التمويل الضخم في تحقيق مجموعة من أهدافها أبرزها؛ العمل على مساعدة وتمكين المطورين من دخول سوق الألعاب وانتاج ونشر ألعابهم بكل سهولة.

كما تنوي أيضًا العمل على تغيير الطريقة التقليدية في نشر الألعاب الإلكترونية، حيث ستعمل على طريقة جديدة تعتمد فيها بالكامل على تقنية البلوك تشين.

هذا بالإضافة إلى رغبتها في الاستحواذ على الألعاب التي تم تطويرها بتقنية البلوك تشين، والعمل على إطلاق ألعاب جديدة، بالتوازي مع العمل على جمع وإدارة مجموعة من ستدويوهات تطوير الألعاب بهدف الريادة في مجال الألعاب في المنطقة.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

أخبار الشركات الناشئة

منصة SIDEUP المصرية الناشئة للتجارة الإلكترونية تغلق جولة استثمارية بقيمة 1.2 مليون دولار

كما توسعت الشركة بالدخول إلى سوق المملكة العربية السعودية.

منشور

في

بواسطة

SIDEUP

أعلنت منصة SIDEUP المصرية الناشئة المتخصصة في حلول التجارة الإلكترونية؛ عن إغلاقها لجولة تمويلية بقيمة 1.2 مليون دولار أمريكي، مكنتها من دخول سوق المملكة العربية السعودية، فيما يلي تفاصيل هذه الجولة.

عن منصة SIDEUP

منصة SIDEUP هي منصة مصرية ناشئة في قطاع التجارة الإلكترونية، متخصصة في تقديم حلول لأصحاب المشاريع التجارية الإلكترونية، تم تأسيسها عام 2019 وكان تسمى حينها VOO.

وتقدم المنصة خدمات متنوعة للعاملين بقطاع التجارة الإلكترونية، مثل خدمة الشحن والتوصيل والتي تتعامل فيها مع أرامكس وفيدكس واي وميل، وخدمة التخزين للبضائع والمنتجات، وخدمات الدفع المتنوعة حيث تتعاون مع شركة فوري وباي موب ، وغيرها من الحلول التي تسهل على أصحاب المشاريع إدارة أعمالهم وتحصيل أرباحهم بكل سهولة.

تمويل بقيمة 1.2 مليون دولار أمريكي

تمكنت منصة سايد اب SIDEUP المصرية الناشئة في قطاع التجارة الإلكترونية، والمتخصصة في تقديم الحلول والخدمات المتعلقة بالقطاع لأصحاب المشاريع التجارية الإلكتروونية؛ عن حصدها لتمويل بقيمة 1.2 مليون دولار أمريكي، وذلك ضمن جولة استثمارية من فئة Seed.

جاءت هذه الجولة بمشاركة مجموعة من شركات وصناديق الاستثمار أبرزهم؛ شركة Launch Africa VC، وشركة 500 Global، وشركة Alexandria Angels، ومجموعة الرياض للمستثمرين الأفراد، وصندوق التويجري، هذا بالإضافة إلى مجموعة من المستثمرين الملائكيين.

جدير بالذكر أنه من خلال هذا التمويل بدأت الشركة بالتوسع داخل سوق المملكة العربية السعودية، وذلك لاهتمام المملكة بمستقبل التجارة الإلكترونية، فضلًا عن قوتها الشرائية العالية وعملتها القوية والمستقرة، ودعمها لأصحاب أعمال التجارة الإلكترونية.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

أخبار الشركات الناشئة

جرينتا Grinta المصرية الناشئة للصيدلة الرقمية تحصد تمويلًا بقيمة 8 مليون دولار

بهذه الجولة يصل إجمالي ما حصلت عليه المنصة من تمويلات إلى 9.5 مليون دولار.

منشور

في

بواسطة

جرينتا Grinta

أعلنت منصة جرينتا Grinta المصرية الناشئة المتخصصة في قطاع الرعاية الصحية، والتي تعمل على إمداد الصيدليات بالأدوية والمنتجات ذات الصلة، عن جمعها 8 مليون دولار أمريكي، وذلك ضمن جولة تمويلية بذرية، فيما يلي تفاصيل هذه الجولة.

عن منصة جرينتا Grinta

جرينتا Grinta منصة مصرية ناشئة في قطاع المستلزمات الطبية، تم تأسيسها في عام 2021 على يد ثلاث رواد أعمال هم؛ محمد عزب ويسرا بدر وعلي يوسف وحمزة محمد، الذين سبق وأن قاموا بتأسيس مشروعات ناشئة أثبتت نجاحها في قطاع الرعاية الصحية أيضًا.

تقوم المنصة بربط الصيدليات ببائعين المنتجات الصيدلانية والموزعين والموردين وشركات الأدوية والعاملين بتجارة الجملة، وذلك من خلال توفير كافة الأدوية والمنتجات على المنصة، وتقديم خدمة الطلب ومعرفة المخزون الموجود بالضبط من أي منتج، هذا فضلَا عن خدمة التوصيل.

وتهدف المنصة إلى توفير تجربة شراء سهلة للصيدليات، تتميز بالمرونة والسهولة بعيدًا عن التعقيدات الموجودة بعملية الإمداد بالطرق العادية، أما المنصة فهدفها هو توفير أكبر قدر ممكن من الوقت والجهد وأن تتم العملية بشكل رقمي بالكامل.

تمويل بقيمة 8 مليون دولار أمريكي

أعلنت منصة جرينتا Grinta المصرية الناشئة في قطاع الرعاية الصحية، والمتخصصة في سلاسل التوريد للصيدليات؛ عن نجاحها في الحصول على 8 ملايين دولار أمريكي، وذلك ضمن جولة   استثمارية من فئة (Seed) .

وجاءت هذه الجولة بقيادة كلًا من صندوق رائد فنتشرز Raed Ventures ، وصندوق نكلود  Nclude، كما شارك فيها أيضًا صندوق إنديفور كاتاليست  Endeavor Catalyst، وصندوق500Global.، هذا بالإضافة إلى مستثمرين آخرين.

جدير بالذكر أن المبلغ الإجمالي الذي حصلت عليه الشركة منذ تأسيسها حتى الآن، وصل ( بهذه الجولة الاستثمارية ) إلى 9.5 مليون دولار أمريكي.

وتنوي المنصة استخدام هذا التمويل في العمل على تطوير تقنياتها، بالتوازي مع العمل على خطة التوسع داخل مصر، حيث يعتبر السوق المصري من أهم الأسواق في افريقيا الذي يضم عدد كبير من أشهر وأكبر شركات الأدوية.

كما تنوي الشركة أيضًا زيادة فريق العمل من خلال استقطاب المواهب المناسبة للعمل، والتي تساعد المنصة على تحقيق أهدافها.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا ، ولينكيدإن من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required
تابع القراءة

الأكثر رواجاً