تواصل معنا

أوروبا

ليالي الريادة في فيينا: نظرة على أقوى 10 شركات تقنية ناشئة في النمسا على الإطلاق

الأغنية الشهيرة تقول” ليالي الأنس في فيينا ” ، ونحن هنا نقول ” ليالي الريادة في فيينا “. نلقي الضوء على عمالقة الشركات الناشئة في النمسا.

منشور

في

إذا كانت المطربة أسمهان قد أطربت العالم العربي بأغنيتها : ليالي الأنس في فيينا ، التي مازالت تتردد حتى الآن على أسماع الكثيرين ، كلما لاحت لهم فرصة زيادة فيينا عاصمة النمسا ، البلد الأوروبي الساحر.

فيمكن لنا في عرب فاوندرز أن نغير الأغنية قليلاً الى ” ليالي الريادة في فيينا ” ، بإعتبار أن فيينا والنمسا عموما ، تعتبر واحدة من أقوى الدول الأوروبية التي تشهد صعوداً مميزاً في بيئة ريادة الأعمال وتأسيس الشركات الناشئة.

أصبحت النمسا رائدة أوروبية في عالم الشركات الناشئة، حيث تعمل الدولة على زيادة دعمها المالي للشركات الناشئة بالإضافة إلى خفض التكاليف للمؤسسين، مما أدى إلى تضاعف عدد الشركات المنشأة حديثًا ثلاث مرات تقريبًا خلال العقدين الماضيين.

والآن يوجد 3097 شركة ناشئة في النمسا. أعددنا في هذا المقال قائمة مختصرة بأفضل الشركات الناشئة في النمسا وأشهرهم وأكثرهم تأثيرًا وتميزًا. يمكن القول أننا نتحدث هنا عن عمالقة الشركات الناشئة في النمسا ، والتي تلقت تمويلات ضخمة ، وتعمل على مستوى واسع في أوروبا والعالم.

أفضل الشركات الناشئة في النمسا

GoStudent 

المجال: منصة عبر الإنترنت تقدم حلولًا تعليمية للطلاب

تأسست الشركة عام 2016، وتقوم بتقديم دروسًا خصوصية للطلاب، حيث تتيح منصتها للمعلمين التسجيل ومساعدة الطلاب في الإجابة على أسئلتهم المدرسية.

تشمل الموضوعات التي يتم تناولها عليها: الرياضيات والفيزياء والألمانية والإنجليزية والتاريخ وعلم الأحياء والكيمياء والفرنسية وغيرهم الكثير.

 يمكن لمستخدميها التواصل مع المعلمين وطرح الأسئلة والحصول على التعليقات، بالإضافة إلى ترشيح المعلمين وعرض محفوظات الدردشة، كل ذلك من خلال تطبيقها المتاح على منصات iOS و Android.

وقد نجحت الشركة في حصد تمويل بقيمة 684 مليون دولار أمريكي، باستثمار  من دويتشه تليكوم ومجموعة سوفت بنك وآخرين.

Bitpanda 

المجال: منصة تداول للعملات المشفرة

تأسست الشركة عام 2014، تسمح للمستخدمين بالتعامل بعملات رقمية متعددة مثل البيتكوين واللايتكوين والإيثريوم وغيرهم، كما تمكنهم من شراء وبيع وتداول أصول تشفير متعددة من خلال الشبكات المشفرة. وتتيح تطبيقها على أجهزة iOS و Android.

يتميز التطبيق بوجود قوائم الأسعار الحالية، والبرامج التعليمية، وحلول تداول العملات المشفرة. وقد نجحت الشركة في جمع تمويل بقيمة 497 مليون دولار أمريكي بمشاركة مجموعة من المستثمرين.

TTTechAuto 

المجال: مزود حلول برمجيات وأجهزة القيادة الآلية

تأسست الشركة عام 2018، وتوفر منصتها برامج أمان للقيادة الآلية، كما تضم ميزات تكامل مفتوحة، وبرامج إعادة استخدام، وما إلى ذلك. كما أنها توفر حلولًا لأجهزة وحدات التحكم الإلكترونية الشبيهة بالسيارات ووحدات العرض، وقد نجحت الشركة في جمع تمويل بقيمة 285 مليون دولار أمريكي، باستثمار من أبتيف وأودي.

Tricentis  

المجال: مزود حلول  اختبار البرمجيات الآلي

تأسست الشركة عام 2007، توفراختبارًا وظيفيًا وآليًا لتطبيقات الجوال والويب من خلال حلها المتكامل للمؤسسات، حيث تقوم باختبار وتطوير بيانات تركيبية باستخدام الذكاء الاصطناعي لتقديم حلول برمجية حديثة.

ومن عملاء الشركة علامات تجارية عالمية مثل أليانز وبي إم دبليو والبنك الألماني وأورانج وغيرهم، وقد نجحت الشركة في جمع تمويل بقيمة 174 مليون دولار أمريكي، باستثمار من ويبرو وفيوبوينت كابيتال بارتنرز وغيرهم.

Adverity 

المجال: منصة تكامل بيانات

تأسست الشركة عام 2015، وتقدم نظامًا أساسيًا للمعلومات التسويقية والتحليلات على شبكة الإنترنت، يدمج البيانات من مصادر متعددة في تطبيق واحد للمسوقين، لتكوين رؤى وتحديد الارتباطات، حيث يدمج بيانات خادم الإعلانات والبريد الإلكتروني والتجارة الإلكترونية والبيع بالتجزئة والبيانات الاجتماعية وأوراق Excel المعقدة والبيانات من أي مصدر بيانات آخر. 

وقد جمعت الشركة تمويل بقيمة 166 مليون دولار أمريكي، بمشاركة مجموعة من المستثمرين.

PSPDFKit

المجال: منصة على الإنترنت لمشاركة الملفات

تأسست الشركة عام 2011، وهي عبارة عن نظام أساسي لمشاركة الملفات، حيث يمكّن المؤسسات من مشاركة وإضافة ملاحظات إلى مستندات PDF.

تشمل ميزاته البحث عن نص كامل مفهرس والتوقيعات الرقمية والمحرر. ومن بين عملائه أتلاسيان وداسو وبوكس وآي بي إم وساب وسيمنز وبوش وفولكس فاجن وغيرهم، وقد جمعت الشركة تمويل بقيمة 116 مليون دولار أمريكي، باستثمار من Insight Partners

TTTech

المجال: مزود منتجات شبكات وحلول إنترنت الأشياء

تأسست الشركة عام 1998، وتوفر حلول شبكات يمكن الاعتماد عليها استنادًا إلى شبكات إيثرنت وتقنية ومنصات أمان معيارية.

تشمل منتجاتها منصة برمجيات أمان للقيادة الآلية، وأدوات الاختبار، ووحدات التحكم الإلكترونية وشاشات العرض، و Switch Hermes 3/1 BRR وهو عبارة عن مفتاح وحدة تحكم إلكتروني مدمج لتقييم معايير الاتصال المختلفة بما في ذلك توصيل الصوت والفيديو، والشبكات الحساسة للوقت.

وقد نجحت الشركة في جمع تمويل قدره 103 مليون دولار أمريكي، بمشاركة مجموعة من المستثمرين على رأسهم سامسونج.

PlanRadar 

المجال: مزود حلول إدارة الوثائق اعتمادًا على SaaS

تأسست الشركة عام 2013، وتشمل ميزاتها توثيق الصور وقوالب التقارير ومقارنة الخطط والتعليقات التوضيحية للخطة، وإصدار التذاكر عبر الهاتف المحمول، وتحقيق التعاون بين مدير المشروع والمقاول والمقاولين من الباطن والتوثيق المستند إلى الفيديو وإعداد التقارير.

تتيح الشركة تطبيقها على أجهزة android و iOS و windows. وقد نجحت في جمع 103 مليون دولار أمريكي، باستثمار من اإنسايت بارتنرز وكوادريل كابيتال وغيرهم.

Byrd 

المجال: منصة رائدة في حلول التجارة الإلكترونية لشبكات التنفيذ

تأسست الشركة عام 2016، وتوفر منصتها شبكة تربط التجار عبر الإنترنت بشبكات المستودعات الدولية، مما يمكّن تجار التجزئة من تقديم خيارات شحن متعددة على نطاق دولي.

يستخدم حلها اللوجستي القائم على التكنولوجيا واجهات رقمية لربط أنظمة التجارة الإلكترونية بنظام إدارة المستودعات الخاص بها، والذي تستخدمه المستودعات الشريكة على المستوى الدولي.

كما تقدم خدمات فردية مثل إدارة المرتجعات والنقد عند التسليم والشحن الضخم والشحن السريع وغيرهم الكثير، وقد نجحت الشركة في جمع تمويل بقيمة 81 مليون دولار أمريكي، بمشاركة مجموعة من المستثمرين.

USound 

المجال: الشركة المصنعة للمستشعرات الصوتية لأجهزة MEMS

تأسست الشركة عام 2014، وتقوم بتطوير مشغلات تعتمد على MEMS (نظام ميكانيكي كهربائي دقيق) تتيح تكاملًا أعلى للنظام، وعوامل أصغر بتكلفة أقل مع أداء أفضل للأجهزة مقارنة بالمحولات الكهروديناميكية الحالية.

وقد نجحت الشركة في جمع تمويل بقيمة 77 مليون دولار أمريكي، بمشاركة EQventure و Hermann Hauser و Longzhong Yang و 5 مستثمرين آخرين.


# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
# تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا ، ولينكيدإن من هنا

اشترك في نشرتنا البريدية لمتابعة جديدنا ( لا تقلق، لن نضيع وقتك برسائل تافهة )

* indicates required

أوروبا

هايف Hive الألمانية تجمع تمويلاً ضخماً بقيمة 28 مليون يورو لتحسين عمليات التجارة للعلامات التجارية في أوروبا

سعت هايف وجودها إلى ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا والمملكة المتحدة.

منشور

في

بواسطة

نجحت منصة هايف، الرائدة في عمليات التجارة للعلامات التجارية المستقلة في أوروبا، في جمع 28.2 مليون يورو في جولة تمويل من الفئة A بقيمة مُرتفعة. وقد بادر بهذه الجولة شركة Earlybird، بالتعاون مع Tiger Global وPicus Capital وalfa8 ومستثمرين آخرين. تشمل هذه الجولة أيضًا 10 ملايين يورو كديون مغامرة من Atempo Growth.

تأسست هايف في عام 2020، وتجمع بين التكنولوجيا القوية وشبكة من مقدمي العمليات الرائدين، مما يوفر للعلامات التجارية في مجال التجارة تكلفة أقل بنسبة 17% في المتوسط وزيادة في الإيرادات تصل إلى 24%. تغطي منصة الشركة سلسلة القيمة الكاملة للعمليات، بما في ذلك التنفيذ والتوصيل وتجربة ما بعد الشراء. تشمل الميزات الرئيسية إدارة المخزون والطلبات متعددة القنوات، واختيار الناقل الذكي، وأدوات التخصيص، وحل التتبع والإرجاع الموجه للمستهلك.

من بين نقاط القوة في هايف نظام إدارة المستودعات الخاص بها (WMS) ونظام إدارة النقل (TMS)، مما يسمح لهايف بتحقيق جودة تشغيلية فائقة وتقديم مجموعة ميزات أغنى. خلال العام الماضي، أطلقت هايف ميزات جديدة متميزة، مثل وعد التسليم الذي يتيح للعلامات التجارية زيادة معدل التحويل بنسبة تصل إلى 30% من خلال تقديم تاريخ تقديري دقيق للتسليم في متجرها عبر الإنترنت.

مع هذا التمويل الجديد، تخطط هايف لتسريع النمو وتطوير المنتج بشكل أكبر، مستهدفة تحقيق الربحية في العام المقبل. علق أوسكار زيجلر، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي، قائلاً: “نرى إمكانيات هائلة لتحسين عمليات التجارة للجميع، بما في ذلك العلامات التجارية والمستهلكين وشركائنا التشغيليين. هذه الاستثمارات تعبر عن ثقة قوية في تقدمنا حتى الآن والفرص المتاحة أمامنا. مع هذا التمويل الإضافي، نتطلع إلى تحقيق تأثير أكبر للعديد من العلامات التجارية في جميع أنحاء أوروبا.”

على مدى العامين الماضيين، وسعت هايف وجودها إلى ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا والمملكة المتحدة، لتصبح الرائدة في أوروبا بعد أن نمت بمعدل 3.2 ضعفًا خلال العام الماضي وحصلت على درجة صافي الترويج (NPS) تبلغ 86. كما عززت هايف قيادتها بتعيين ديفيد لاغارد كمدير عمليات، وتوظيف توبياس إبلر كمدير للنمو، وتعيين لوكاس كلينسر كمدير للمنتجات.



# أرسل لنا خبراً أو مقالاً أو عرضاً لشركتك من هنا
تابع قناتنا على يوتيوب Subscribe من هنا ، فيسبوك من هنا ، تويتر من هنا
تابع القراءة

أوروبا

معظمها في ألمانيا : 10 شركات أوروبية ناشئة واعدة تقود الإبتكار في تكنولوجيا الفضاء

من ميونيخ إلى باريس، ومن برلين إلى تولوز.

منشور

في

بواسطة

يتطلب الطابع الديناميكي والمتطور بسرعة لتكنولوجيا الفضاء الابتكار المستمر. وفي هذا السياق، تتمتع الشركات الناشئة في تكنولوجيا الفضاء بقدرة فريدة على تقديم أفكار جديدة وحلول مرنة. إن مشاركتها لا تسرع فقط من التقدم التكنولوجي، بل تعزز أيضًا المنافسة، مما يخلق بيئة من الإبداع والتعاون.

في جميع أنحاء أوروبا، تقود الشركات الناشئة في تكنولوجيا الفضاء هذا التحول، حيث تقدم حلولًا مبتكرة تعيد تعريف نهجنا تجاه تكنولوجيا الفضاء. هذه الشركات الناشئة ليست مجرد مبتكرين، بل هي أيضًا أساسية في وضع معايير جديدة لكيفية استكشاف واستخدام الفضاء من أجل خلق مستقبل مستدام.

في هذا المقال، استكشفنا هذا القطاع المثير لنقدم قائمة تضم 10 شركات ناشئة واعدة تقود الابتكار في تكنولوجيا الفضاء وتسهم في خلق كوكب أكثر اخضرارًا وترابطًا. من ميونيخ إلى باريس، ومن برلين إلى تولوز، تستفيد هذه الشركات من التقنيات المتقدمة ونماذج الأعمال المبتكرة لتعزيز كفاءة وإمكانية الوصول إلى تكنولوجيا الفضاء.

شركة ألتو (AALTO):

مقرها في هامبشاير – انكلترا

تتخصص شركة ألتو (AALTO) في تطوير وتصنيع محطات المنصات عالية الارتفاع (HAPS)، وخاصة طائرة ألتو زفير. تم تصميم هذه الطائرة المبتكرة للعمل المستمر في طبقة الستراتوسفير، بهدف تعزيز الاتصال العالمي من خلال توفير اتصالات 5G غير الأرضية مباشرة إلى الأجهزة، وبزمن استجابة منخفض. تأسست الشركة في عام 2022، وقد جمعت 91.9 مليون يورو لاستغلال هذه التكنولوجيا لتحسين وإنقاذ الأرواح من خلال تقديم بُعد جديد من الاتصال.

شركة إيرمو (AIRMO):

مقرها في بافاريا – ألمانيا

تدعم شركة إيرمو (AIRMO) المبعوثين المباشرين، وصناع القرار، والمؤسسات المالية في الانتقال إلى صافي صفر انبعاثات من خلال مراقبة انبعاثاتهم المباشرة من الفضاء. بفضل جذورها في الابتكار والتزامها بالمسؤولية البيئية، تهدف إيرمو (AIRMO) إلى إحداث ثورة في مراقبة الغازات الدفيئة من خلال تكنولوجيا الأقمار الصناعية المتقدمة، وأدوات LiDAR الخاصة، وتحليل البيانات. تأسست الشركة في عام 2022، وقد جمعت 5.27 مليون يورو للمساعدة في إدارة تأثير الإنسانية على الأرض.

شركة أتوموس سبيس كارغو (ATMOS Space Cargo):

مقرها في بادن – ألمانيا

تعمل شركة أتوموس سبيس كارغو (ATMOS Space Cargo) على تطوير وتصنيع كبسولات فضائية لإعادة الشحنات، والتجارب في الجاذبية الصغرى، والمنتجات التجارية من الفضاء، بما في ذلك مراحل الصواريخ بالكامل. تهدف تقنيتهم إلى تسهيل لوجستيات العودة الفعالة من الفضاء، مما يعزز قدرات المهمات الفضائية. ستدخل أتوموس (ATMOS) السوق بأول مهمة توضيحية في نهاية عام 2024. تأسست الشركة في عام 2021، وقد جمعت 5.3 مليون يورو.

شركة بلاكشارك إيه آي (blackshark.ai):

مقرها في غراتس – النمسا

تقدم شركة بلاكشارك إيه آي (blackshark.ai) توأم رقمي ثلاثي الأبعاد للأرض عن طريق استخراج المعلومات من صور الأقمار الصناعية وإعادة بناء السمات المكتشفة بشكل فوتوغرافي ثلاثي الأبعاد تلقائيًا. منصتهم القابلة للتوسيع تعتمد على الذكاء الاصطناعي وتكتشف الميزات عالميًا بدقة وسرعة فائقتين، مما يتيح تطبيقات قوية للتصور والمحاكاة في مختلف الصناعات. تأسست الشركة في عام 2020، وقد جمعت 32.18 مليون يورو، بدعم من صندوق الاستثمار التابع لمايكروسوفت M12 وPoint72 Ventures في وادي السيليكون.

شركة دارك (DARK):

مقرها في باريس – فرنسا

تتخصص شركة دارك (DARK) في أمن الفضاء من خلال إزالة الحطام الفضائي لحماية الأرض وعمليات الفضاء. تركز الشركة على إزالة الأجسام الكبيرة التي تسبب إعادة دخول خطرة. منصتهم “Interceptor” تتعامل مع المهام غير المخططة مثل إزالة الحطام الطارئة. تأسست دارك (DARK) في عام 2021، وقد جمعت أكثر من 10 ملايين يورو لتلبية الاحتياجات غير المتوقعة لأمن الفضاء.

شركة إي سبيس (E-Space):

مقرها في تولوز – فرنسا

تعد شركة إي سبيس (E-Space) شركة فضاء عالمية تركز على إنشاء شبكة الأقمار الصناعية الأكثر استدامة في مدار الأرض المنخفض (LEO). يستخدمون إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي المتقدم لاتخاذ قرارات ذكية ومؤتمتة. أنظمتهم الميسورة التكلفة تجعل الوصول إلى الفضاء متاحًا وآمنًا. تدعم إي سبيس (E-Space) مختلف الصناعات، بما في ذلك الحكومة، والدفاع، والزراعة، واللوجستيات. تأسست الشركة في عام 2021، وقد جمعت 45.97 مليون يورو بهدف إحداث ثورة في أنظمة المدار الأرضي المنخفض.

شركة لاتيتود (Latitude):

مقرها في ريمس – فرنسا

هي شركة رائدة في إطلاق الصواريخ مكرسة لتعزيز تقنيات الفضاء وإقامة مستقبل أكثر إشراقًا. تتخصص شركة لاتيتود (Latitude) في إطلاق الأقمار الصناعية الصغيرة باستخدام قاذفها الخفيف Zephyr البالغ طوله 19 مترًا، والمزود بمحرك Navier المطبوع بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد. تأسست الشركة في عام 2019، وقد جمعت 34.84 مليون يورو. تهدف لتوفير حلول إطلاق موثوقة وفعالة من حيث التكلفة للأقمار الصناعية الصغيرة، مما يعزز الوصول إلى الفضاء لتطبيقات متعددة.

شركة ريفلكس أيروسبيس (Reflex Aerospace):

مقرها في برلين – ألمانيا

تتخصص شركة ريفلكس أيروسبيس (Reflex Aerospace) في حلول الأقمار الصناعية الصغيرة سريعة التطور والمخصصة للأحمال الثنائية الاستخدام. تقوم بتصميم وتطوير الأقمار الصناعية لمجموعة متنوعة من التطبيقات، بما في ذلك الاتصالات الساتلية (Satcom)، ومراقبة الأرض، وتحديد المواقع والملاحة والتوقيت (LEO PNT). يضمن عملية التصميم الفريدة للشركة موثوقية عالية، وأفضل الأداء للإلكترونيات الأساسية، وأوقات تسليم سريعة، مع تضمين جميع التكاليف غير المتكررة. تأسست الشركة في عام 2021، وقد جمعت 10.25 مليون يورو لتمكين الابتكار السريع في الفضاء بدون تنازلات أو مفاجآت.

شركة ذا إكسبلوريشن كومباني (The Exploration Company):

مقرها في ميونيخ – ألمانيا

تكرس شركة ذا إكسبلوريشن كومباني (The Exploration Company) جهودها لبناء عوالم فضائية مستدامة وتعاونية وميسورة الوصول. تركز على تطوير تقنياتها الأساسية داخليًا، مما يضمن موثوقية عالية وأداء متميز. سفنها الفضائية المعيارية والقابلة لإعادة الاستخدام، والمسماة Nyx، يمكن إعادة تزويدها بالوقود في المدار، وتستخدم وقودًا صديقًا للبيئة، وتحتوي على نظام تشغيل مفتوح المصدر. تأسست الشركة في عام 2021، وقد جمعت 46.8 مليون يورو لتلبية احتياجات محطات الفضاء حول الأرض والقمر.

شركة فيوما (Vyoma):

مقرها في ميونيخ – ألمانيا

تتخصص شركة فيوما (Vyoma) في إدارة حركة المرور الفضائية المتقدمة، حيث تقدم رؤى لتحسين العمليات وتخفيف المخاطر. تقدم شركة فيوما (Vyoma) تجنب الاصطدامات للمشغلين التجاريين وبيانات مدارية من LEO إلى GEO لمشغلي الدفاع. توفر شبكتهم العالمية من أجهزة الاستشعار مع الخرائط اللحظية للأجسام الفضائية بيانات دقيقة لاتخاذ قرارات مدروسة جيدًا. تأسست الشركة في عام 2020، وقد جمعت 16 مليون يورو لضمان سلامة الأقمار الصناعية مع تزايد حركة المرور الفضائية.

تابع القراءة

أوروبا

منصة إيماجينو Imagino الفرنسية لتكنولوجيا التسويق عبر الذكاء الإصطناعي تحصد تمويلاً بقيمة 25 مليون يورو

حجم سوق الذكاء الاصطناعي سيصل إلى حجم مبيعات يزيد عن 200 مليار يورو.

منشور

في

بواسطة

أعلنت شركة “إماجينو” Imagino ، المزودة لتكنولوجيا التسويق ومقرها باريس، عن تفاصيل استثمار بقيمة 25 مليون يورو في جولتها التمويلية من السلسلة A بقيادة “كاثاي إنوفيشن” ومشاركة “هنك”.

سيساهم هذا الاستثمار في تسريع نمو الشركة في المملكة المتحدة ودعم إطلاقها في الولايات المتحدة.

سيدعم الاستثمار خطط التوظيف الطموحة للشركة وتوسيع وجودها في المملكة المتحدة وإطلاقها في الولايات المتحدة هذا العام. بالإضافة إلى ذلك، سيضمن التمويل تخصيص موارد كبيرة لتطوير المنتجات المستمر.

قامت الشركة بالفعل باختبار ميزة الذكاء الاصطناعي التوليدي الأولى لها، AI Copywriter، وسيُمكّن الاستثمار الإضافي من تطوير ميزات ذكاء اصطناعي توليدية وتنبؤية أخرى لمنح العلامات التجارية ميزة تنافسية.

تُعد “إماجينو” منصة تجربة العملاء الموجهة لزيادة الإيرادات، حيث تقدم للعلامات التجارية رؤى واضحة وقابلة للتنفيذ من خلال منصة بيانات العملاء (CDP) لتحسين حملات التسويق. من جذب العملاء الى زيادة التفاعل.

تعزز مقاربة “إماجينو” فهم العلامات التجارية لعملائها وتحسن عائد الاستثمار في حملات التسويق، مما يخلق قيمة في الأنظمة الحالية ويبني تجربة تسويقية أفضل.

تأسست “إماجينو” في عام 2017 على يد ستيفان ديهوش، أرنو شابيس، وتوماس بودالييه، الذين لديهم سجل حافل في بناء أعمال ناجحة. بعد بناء “نيولان” لتصبح رائدة عالميًا في أتمتة التسويق وإدارة الحملات، لعب الثلاثي دورًا رئيسيًا في بيع الشركة إلى “أدوبي” مقابل 600 مليون دولار. شكلت هذه الصفقة جزءًا أساسيًا من سحابة التسويق الخاصة بـ “أدوبي”.

وفقًا لتقرير “موردور إنتليجنس”، من المتوقع أن يصل حجم سوق أتمتة التسويق إلى 15.36 مليار دولار، ارتفاعًا من 6.85 مليار دولار في عام 2024. ومع تسارع وتيرة اعتماد الذكاء الاصطناعي، تزداد الحاجة إلى مصادر بيانات موثوقة، مما يجعل الحصول على صورة واضحة لبيانات العملاء أمرًا لا غنى عنه.

يتوقع المحللون أن ينمو حجم سوق الذكاء الاصطناعي بنسبة 24% سنويًا حتى عام 2030 ليصل إلى حجم مبيعات سنوي يزيد عن 200 مليار يورو.

تابع القراءة

الأكثر رواجاً